سنتصدى للتقسيم… باسيل يهدد بالعصيان المدني

  • شارك هذا الخبر
Friday, March 24, 2023

أكد رئيس التيار "الوطني الحر" النائب جبران باسيل إلى أن "مؤيدي التيار قاوموا المال السياسي الذي اشترى حرية الناس وهو أخطر من سرقة أموال الودائع لأن ضمائر الناس لا تُسترد".

وقال باسيل، خلال العشاء التمويلي للتيار، "ارتضينا العقوبات لنبقى أحرارًا، ورغم ضرر العقوبات المادي إلا أنَّ منفعتها المعنوية كبيرة لانها كشفت نظافة كفنا بعد الكشف عن حساباتنا"، مضيفاً "نريد رئيسًا يعلم أنَّ الرئاسة مسؤولية ولا يوقفه سفير عن عمله".

وأضاف ان "السطة التنفيذية ذابت بالسلطة التشريعية والسكوت لا يجوز وإذا لم يتم إلغاء قرار تغيير التوقيت فيجب عصيانه، والمسألة ليست طائفية إنما عجرفة و”التيار” سيبقى صمّام أمان البلد والرافض لتقسيم لبنان".

وحذّر باسيل من "أي مغامرة تقسيم فلا ينقصنا مغامرات مجرّبة"، مشددا على أنّ “المسيحيين ليسوا بحقل تجارب لمغامرات البعض في الداخل والخارج وسنواجه أي واقع تخريبي وفي الوقت نفسه نرفض تأجيل تطبيق اللامركزية الموسّعة".

باسيل أضاف أنّ "عهدهم يعطّل الدولة والقانون والدستور وما بيرضى إلا برئيس شريك معهم".

من جهة أخرى، قال باسيل "لا نريد خلافًا مع الغرب، ولكن لن نسلِّم رقبتنا له إرضاءً لمصالحه وخاصة في ملف النزوح السوري".


الأكثر قراءةً