ما قصة النجم محمد صلاح.. مع ملكة جمال مصر سونيا جرجس ؟

  • شارك هذا الخبر
Thursday, September 22, 2022

يحار المتابعون لجدل القائم في مواقع التواصل الاجتماعي في الوصول الى اسباب الهجوم والانتقادات الموجهة الى نجم كرة القدم محمد صلاح. هل هي صورته مع ملكة جمال مصر السابقة، أو تعزيته بالملكة اليزانيث؟

وصلاح، لاعب نادي "ليفربول" الانكليزي ومنتخب مصر لكرة القدم، ظهر في صورة مع ملكة جمال مصر (ميس ايليت) للعام 2020، سونيا جرجس، في أحد منتجعات دبي في دولة الإمارات. وتساءل مغردون عن اسباب ههذ الصورة، وظروف اللقاء، وهي الصورة الثانية التي تنشرها جرجس في حسابها في "انستغرام" مع صلاح خلال عامين.


وأوضحت جرجس أنها التقطت الصورة في داخل الفندق الذي تتولى إدارته في دبي، مشيرة الى أنها صادفت محمد صلاح أثناء وجوده في دبي لقضاء إجازة قصيرة قبل الالتحاق بمنتخب مصر لخوض مباراتين وديتين ضد النيجر في 23 أيلول/سبتمبر الحالي، وليبيريا في 27 منه.

وتزامن هذا الجدال مع تقديم صلاح تعزية بالملكة اليزابيث، وكتب صلاح في "تويتر" الإثنين: "اليوم يقف شعب بريطانيا العظمى والعالم احتراماً ويودعون جلالة الملكة إليزابيث الثانية، مستذكرين إرثها وخدمتها الراسخة، أفكاري مع العائلة المالكة في هذا اليوم التاريخي والعاطفي".

وأثارت تغريدة اللاعب المصري غضب بعض المغردين الذين اعتبروا أن صلاح قام بنشر هذه التغريدة من باب العلاقات العامة أو لغايات أخرى، متناسياً الكثير من الحقائق التاريخية حول علاقة بريطانيا بمصر.

وفتح المصريون الملف الاستعماري لمصر، بعدما ظهر اسم مصر في نقش على كتف الرداء الرسمي لحرس الشرف البريطاني الذي نصّب الملك تشارلز الثالث، وفهمه المصريون على أنه نوع من الافتخار بالحملات الاستعمارية البريطانية في الشرق، كما دون اسم أحد المعارك الاستعمارية وهي معركة التل الكبير في مصر.

وقال البعض إن "ما فعله صلاح خطأ، ولا يمثل المسلمين حتى، وقبل ذلك هو شيء لا يرضي الله ولا رسوله.. اتركوا الانبطاح للغرب وادعسوا عليهم وعلى كل منطبح لهم".

وفي المقابل، قال أحد الصحافيين: "ارفعوا أيديكم عن محمد صلاح.. هو لاعب كرة قدم محترف.. لا هو مناضل سياسي.. ولا هو داعية ديني.. وحتى تحت بند المسؤولية المجتمعية له مطلق الحرية في اختيار طريقته ومواقفه. لا تحملوا محمد صلاح أكثر مما يحتمل.. تذكروا دائماً أنه لاعب كرة قدم محترف".


الأكثر قراءةً