حب الله: إنتاج لقاح “سبوتنيك” ينقلنا إلى مرحلة صناعية جديدة

Thursday, August 5, 2021

كشف وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال عماد حب الله انه “على الرغم من محاولات وضع العصي والعراقيل التي تعرضت لها وزارتا الصناعة والصحة العامة للتوجه شرقا، لنا الفخر ان نقول ان هذا الاتفاق يشكل العنصر الاول من توجه الحكومة شرقا، ونشكر من دعم الاتفاق ولو مؤخرا. وتضمن الاتفاق تحديد القدرة التصنيعية السنوية بما يعادل ستين مليون جرعة من سبوتنيك – ف، على أن يعمل على انتاج 25 مليون جرعة بدءا من هذه السنة. كما تم الاتفاق على انتاج مليون جرعة من سبوتنيك لايت شهريا أي 12 مليون جرعة سنويا. كما تم الاتفاق على الكلفة بين الشركة والصندوق وعلى الاسعار التي ستحدد في الموضوع التجاري. ومن المهم الذكر ان الاتفاق يخصص 10 في المائة من الانتاج للسوق اللبنانية”.

جاء كلام حب الله خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن في المركز الإعلامي التابع لوكالة أنباء روسيا اليوم تناولا فيه تفاصيل الزيارة التي يقومان بها لروسيا

واستهل حب الله حديثه، قائلا “أبدأ حديثي بشكر القيادة الروسية على الدعم الذي أبدته للحكومة اللبنانية وللاتفاق الذي نبحثه وفي كل الاجتماعات التي عقدناها في موسكو. كما أشكر كل من ساهم وساعد في انجاح هذه الزيارة ونهنىء لبنان ووزارتي الصناعة والصحة العامة وشركة اروان والصناعة الدوائية اللبنانية على ما تم التوافق عليه. كما اهنىء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة الدكتور حسان دياب على هذا الانجاز واشكرهم على دعمهم”.

وتابع: “توصلت شركة اروان بدعم من وزارتي الصناعة والصحة الى توافق تام بدءا بتوقيع العقد التقني والتوافق على مواد العقد التجاري كلها. نحن اليوم بانتظار الروتين الاداري ضمن صندوق الإستثمار الروسي لانهاء ما تبقى لتوقيع العقد الذي قد يتم عن بعد. كنا مسرورين باللقاءات التي عقدناها ولا سيما مع مسؤولي صندوق الاستثمار الروسي المباشر وتوجّت بلقاء مع رئيس الصندوق كاريل ديمترييف ما أثمر الاتفاق على البنود التجارية”.


وأضاف: “نلفت النظر أيضا الى ان هذا الاتفاق هو اتفاق صناعي – صحي – اقتصادي يأخذ لبنان من مرحلة الصناعة الدوائية العادية الى مرحلة تصنيع اللقاحات ويضع لبنان على خارطة مصانع التلقيح، ومن الناحية الاقتصادية قد يصل حجم الاعمال الى ما يقارب الـ 700 مليون دولار من الانتاج والتصدير. كما سيؤمن العديد من فرص العمل وحالة اقتصادية ضخمة. والتقينا خلال الزيارة وزير الصحة ميكاييل موراشكا، وسيرغي شماتكو الممثل الخاص للرئيس الروسي في ما خص التعاون الدولي في مجال صناعة الطاقة الكهربائية وكانت الاجتماعات ناجحة. واتفقنا على متابعة الامور في المجالات الصحية مع الوزير حسن والمسؤولين المعنيين في روسيا”.

وختم وزير الصناعة: “تشكل زيارتنا جرعة جيدة من التفاؤل في موقعة يقع فيها لبنان من الظلام الذي يكون دامسا. نشكر القيادة الروسية وجميع من ساهم في انجاح الزيارة والسيد امل ابو زيد وشركة اروان.”

وردا على سؤال، أوضح حب الله أن الوضع الاقتصادي في لبنان هو “نتيجة اهمال الانتاج الصناعي والزراعي طيلة السنوات الماضية وحكومتنا قررت جعل الاقتصاد اللبناني اقتصادا منتجا ودعم الاستثمار في المجالات الصناعية. وامضينا الكثير من الوقت على دعم مسيرة الاقتصاد عبر جلب الاستثمارات وما شاهدناه اليوم هو خطوة في هذا الاتجاه لتحسين الوضع الاقتصادي والتخفيف من الاعتماد على الخارج”.

مقالات مشابهة

من أبلغ عن "نيترات الأمونيوم" في البقاع؟

الدفاع المدني: جريحان جراء حادث سير على اوتوستراد صربا

"التيار" يمنح الحكومة فرصة... غير مفتوحة

ميقاتي يستعدّ لجولة خارجيّة... هذا ما يُراهن عليه

ارتياح مصرفي لهذه الخطة

إياد أبو شقرا- وقى الله بلداننا من «الاعتبارات الإنسانية»