"سامسونج" تنتج أولى ذاكرات الوصول العشوائي الديناميكية

Wednesday, July 24, 2019

أعلنت اليوم شركة "سامسونج للإلكترونيات" Samsung Electronics Co., Ltd.، وهي الرائدة عالمياً في مجال تكنولوجيا الذاكرة المتقدّمة، أنّها بدأت بالإنتاج الكثيف لأولى ذاكرات الوصول العشوائي الديناميكية (DRAM) للهواتف المحمولة من طراز LPDDR5 وبسعة 12 GB، والتي تمّ تحسينها إلى أقصى الحدود لتفتح المجال للإستفادة من ميّزات شبكة 5G والذكاء الاصطناعي في الهواتف الذكيّة المستقبلية. وتأتي هذه الذاكرة الجديدة بعد خمسة أشهر فقط من الإعلان عن الإنتاج الكثيف لطراز LPDDR4X بسعة 12 Gb، الأمر الذي يعزّز تشكيلة الشركة في مجال الذاكرات من الدرجة الأولى. كما تخطّط شركة "سامسونج" أن تشرع بالإنتاج الكثيف لحزم LPDDR5 بسعة 12 Gb في وقت لاحق من هذا الشهر، على أن تجمع كلّ منها ثمانية من رقاقات الـ12 Gb، وذلك تماشياً مع تزايد طلب مصنّعي الهواتف الذكيّة الأكثر تقدّماً لأداء أفضل وقدرة أعلى.

وقد صرّح نائب المدير التنفيذي لقسم تكنولوجيا ومنتجات ذاكرات DRAM في شركة Samsung Electronics جونغ باي لي قائلاً: "نحن متشوّقون جدّاً لأنّنا عبر الإنتاج الكثيف للذاكرات من طراز LPDDR5 بسعة 12 Gb القائمة على أحدث عمليات فئات الجيل الثاني ذات قدرة الـ10 نانومتر (nm) لسامسونج، سوف ندعم إطلاق هواتف ذكيّة رئيسة تشغّل شبكة 5G لزبائننا في كلّ العالم ضمن الجدول الزمني المحدّد سابقاً. وسوف تبقى شركة "سامسونج" على التزامها بأن تطلق بلا انقطاع تكنولوجيات الجيل القادم في مجال ذاكرة الهواتف المحمولة والتي من شأنها أن تقدّم أداءً أفضل وقدرة أعلى، فيما نتابع سعينا الدؤوب إلى تحقيق النموّ في سوق الذاكرات الإلكترونية ذات الجودة".

وسوف تخوّل ذاكرة DRAM الجديدة من "سامسونج" الهواتف الذكيّة الرئيسة في الجيل القادم أن تتحمّل بشكل كامل قدرات ميّزات شبكة 5G والذكاء الاصطناعي مثل تسجيل الفيديوهات بدقّة فائقة الجودة وتطبيق التعلّم الآلي، مع إطالة حياة البطّارية بشكل ملحوظ في الوقت نفسه، وذلك بفضل سرعتها الرائدة في هذا المجال واستهلاكها الكفوء للطاقة.

وبسرعة بيانات تصل إلى 5500 ميغابايت بالثانية (Mb/s)، تُعتبر ذاكرة LPDDR5 بسعة 12 Gb أسرع بـ1.3 مرّة تقريباً من الطراز السابق لها (LPDDR4X، 4266 Mb/s) الموجود في أفضل الهواتف الذكيّة المتاحة اليوم في السوق. وعند دمج ذاكرة LPDDR5 في حزمة من 12 Gb، تتمكّن من نقل 44 Gb من البيانات، أو ما يعادل 12 فيلماً فائق الجودة (حجم كلّ منها 3.7 Gb) في ثانية واحدة فقط. كما تستخدم الرقاقة الجديدة طاقةً أقلّ بنسبة تصل إلى 30% من سابقتها وذلك عبر دمج تصميم جديد للدائرة الكهربائية يحسّن المزامنة والتعلّم كما ميزة الطاقة المنخفضة التي تضمن أداءً مستقرّاً حتّى إذا كان الجهاز يعمل بسرعة عالية الشدّة.

وتنظر شركة "سامسونج" حالياً في إمكانية نقل إنتاجها لذاكرات LPDDR5 بسعة 12 Gb إلى مقرّها في بيونغتايك (كوريا) ابتداءً من العام القادم، وذلك بهدف إدارة قدرتها الإنتاجية بمرونة أكبر، استناداً إلى حجم الطلب من زبائنها في كلّ أنحاء العالم. وتخطّط الشركة بعد إطلاقها لذاكرة DRAM للهواتف المحمولة من طراز LPDDR5 بسعة 12 Gb أن تبدأ أيضاً بتطوير طراز LPDDR5 بسعة 16 Gb، تعزيزاً لقدرتها التنافسية في سوق الذاكرات الإلكترونية العالمي.

مقالات مشابهة

هل نجحت محاولة الصلح بين أحلام وأصالة في السعودية؟

موسكو تتوقع التئام اللجنة الدستورية السورية أواخر الشهر الجاري

توضيح من كهرباء لبنان حول مسؤولية خطوط الكهرباء عن الحرائق

اللقاء النقابي بين العمالي وهيئة التنسيق شكل لجنة متابعة لوضع برنامج وأهداف التحركات

التيار الاسعدي: من يتحمل مسؤولية المآسي والخسائر في مناطق اندلاع الحرائق؟

حماس: مشاركة الفلسطينيين بإطفاء الحرائق دليل على الأخوة