حارة صيدا شيعت شهيد الاغتراب أحمد السارجي
شارك هذا الخبر

Saturday, March 16, 2019



شيعت بلدة حارة صيدا ابنها المغترب أحمد السارجي الذي قتلته جماعة "بوكو حرام" في نيجيريا"، بعدما وصل جثمانه إلى البلدة فجر اليوم.

وبعدما ألقى أفراد أسرة المغدور النظرة الأخيرة عليه، أم الصلاة على الجثمان مفتي صور وجبل عامل الشيخ حسن عبد الله، ثم انطلق موكب التشييع من وسط البلدة إلى الجبانة حيث ووري في الثرى،

وشارك في التشييع ممثلون عن قيادتي حركة "أمل" و"حزب الله"، وحشد كبير من أبناء حارة صيدا.

الوكالة الوطنية للاعلام

مقالات مشابهة

لقاء عن عودة المبعدين إلى إسرائيل في نادي الصحافة ومشروع قانون للعفو عنهم

الخارجية الروسية: موسكو تعتزم التمسك بموقفها بشأن الوضع في مضيق كيرتش

سيمون أبو فاضل - الحرب الخليجية توطئة لحرب «تل ابيب» مع «الممانعة» التي تطوقها

نائب قائد الحرس الثوري الإيراني: حاملة الطائرات والسفن والبوارج الأميركية مرصودة بالكامل وتحت سيطرتنا

خاص- معركة محتدمة في نقابة الاطباء... د. جرباقة: سنصلح النقابة ونحارب الفساد ونجمع الأطباء.. وعنا الحل!

الحسن جالت في أسواق طرابلس وشاركت بليلة رمضانية

وفد من اتحاد كرة السلة زار الجامعة اللبنانية - الألمانية

ماراثون في جديدة مرجعيون في اليوم العالمي لمنع التدخين والنارجيلة

مروج مخدرات ينشط في جبيل وكسروان أوقفته شعبة المعلومات في غزير