بالصور- كيت ميدلتون تضع مجوهرات الليدي ديانا بشكل سيّئ... "زلّة أزياء فاضحة..!

  • شارك هذا الخبر
Monday, November 28, 2022

قامت كيت ميدلتون بدورها كدوقة كامبريدج على أكمل وجه. لقد فعلت الشيء نفسه منذ أن أصبحت أميرة ويلز. تعتبر والدة جورج (9 سنوات)، شارلوت (7 سنوات) ولويس (4 سنوات) رهانًا آمنًا في النظام الملكي. وقد أدركت الملكة إليزابيث الثانية أنها تستطيع الاعتماد على هذا الرهان. ومع الوقت تأكّدت أنّها كانت محقّة في الوثوق به. منذ وفاة الملكة، تمّ تشديد الخناق على الزوجين. دفع موت الملكة وخلافة تشارلز كملك جديد إلى الصدارة. وعندما جاء سيريل رامافوزا، رئيس جنوب أفريقيا في 22 تشرين الثاني لزيارة العائلة المالكة البريطانية، أحدثت هذه الزيارة ضجة كبيرة. وأقيمت لهذه المناسبة، مأدبة رسمية كبيرة في قصر باكنغهام، وهو حدث حضره الملك تشارلز الثالث وكاميلا التي لاقت أشد الانتقادات من محبي ديانا سبنسر بسبب التاج. وكان واضحاً أن كيت ميدلتون والأمير وليام كانا حاضرين. وإذا كانت أميرة ويلز كالعادة تثير الإعجاب، فهذه المرّة جذبت أيضًا فضول المراقبين.

إختارت كيت ميدلتون، التي كانت ترتدي فستانًا أبيض رائعًا، مع أكتاف مطرزة باللؤلؤ وأحجار الراين من توقيع جيني باكهام، أن تضع نفس الأقراط التي تزيّنت بها في يوم الذكرى Remembrance Day (هو يوم تذكاري يتم الاحتفال به في الدول الأعضاء في الكومنولث منذ نهاية الحرب العالمية الأولى لتكريم أفراد القوات المسلحة الذين لقوا حتفهم). على شرفة النصب التذكاري في مدينة لندن، ظهرت كيت ميدلتون بجوار كاميلا باركر بولز، مرتدية أقراطًا تخص حماتها الراحلة الليدي ديانا. وإذا لم يكن هناك ما يدعو للدهشة، إلاّ أنّ تفصيلاً واحداً يتعلّق بتلك الأقراط أزعج البعض.

ذكرت Hello، أنّ مراقبين رصدوا تفصيلاً معيّناً لدى دوقة كامبريدج في المأدبة. حيث لم تضع الأقراط الشهيرة بالطريقة نفسها التي كانت تضعها خلال ظهورها في يوم الذكرى. أهي زلّة أزياء أم خطأ نتيجة إهمال؟ لا هذا ولا ذاك، وفقًا لوسائل الإعلام البريطانية التي تحقّقت من أن تلك الأقراط يمكن وضعها في كلا الاتجاهين. وبالتالي، فإن دراما ال#موضة مستبعدة عن كيت ميدلتون التي ستظل إلى الأبد ملكة الموضة.


الأكثر قراءةً