خاص – شمعون يكشف عن اللقاءات مع التغييريين... وموقفه من ترشيح ترايسي شمعون - كارن مطر

  • شارك هذا الخبر
Tuesday, August 2, 2022

خاص – الكلمة أونلاين
كارن مطر

كان لرئيس حزب الوطنيين الأحرار كميل دوري شمعون في الأيام الماضية لقاءات وتحركات بعضها في العلن وبعضها الآخر بعيداً عن الأضواء، استقطبت الأنظار حول أبعادها في ظل دخول البلاد مرحلة الإنتخابات الرئاسية.
أوضح النائب كميل شمعون لموقعنا، بدءاً من مشاركته في ختام مهرجانات بعلبك، أن لا بعداً سياسياً من هذه الزيارة، حيث قال أنه كان يريد لقاء عدد من الناس واستذكار الرئيس الراحل كميل شمعون وما قام به لمهرجانات بعلبك، وما كان يحضر له وقتها للسكن في المنطقة، مشيراً أنه تبع ذلك زيارة "بروتوكولية" لرئيس مجلس النواب نبيه بري بعد بعلبك.

وحول اللقاءات بين عدد من القوى المواجهة لحزب الله، وامكانية التوصل إلى دور في ظلّ لقاءاته مع عدد من الفرقاء، تمنى شمعون الإتفاق بين "القوات اللبنانية" وبين التغييريين والمستقلين على اسم لرئاسة الجمهورية، مشيراً إلى أن هناك نوايا من قبل الجميع للخروج من هذه الأزمة وعلى أن يكون الرئيس المنتخب على تواصل مع الجميع وقادر على المساهمة لاخراج البلاد من الأزمة، لأن هذا جزء من مسؤوليته، فيما يبقى على الأطراف السياسية الجزء الثاني.
وأوضح شمعون أن هناك اتصالات حصلت بين "القوات اللبنانية" وحزب الأحرار والجبهة السيادية وبين النواب التغييريين الجدد، لكن 5 من هؤلاء التغييريين توافقت أفكارهم مع أفكار "القوات" والجبهة السيادية حول رؤية موحدة لرئاسة الجمهورية.
وعن اللقاء الذي عقده مع سفيرة لبنان السابقة لدى الأردن، ترايسي شمعون، والذي حمل بعداً رئاسياً وتبعه تساؤلات عديدة، أكد شمعون أنه سيدعم ترشيح ترايسي شمعون لرئاسة الجمهورية في حال دعمتها باقي القوى السياسية، أوعندها سيتم الإتفاق على اسم آخر.


الأكثر قراءةً