ملحم خلف: كلّ من اراد ان يخرج عن قسمه عليه ان يخرج من النقابة

  • شارك هذا الخبر
Thursday, December 26, 2019

أطلق نقيب المحامين في بيروت ملحم خلف عدة مواقف تتعلق بملفات تهم المحامين ومنها ملف الفساد والملف الاستشفائي وتنقية الجدول العام، معتبرا ان "الفساد يُكافَح بتصرفنا الشخصي"، كاشفا عن ان كل محام سيمتنع عن تسديد اي مبلغ مالي لانجاز اي معاملة له او تمرير اي ملف في اي دائرة، ومعلنا ان النقابة ستضع بتصرف المحامين خطا ساخنا في حال عرقلة اي معاملة.

مواقف النقيب جاءت خلال احتفال رمزي تقيمه النقابة كل عام بمناسبة الاعياد ويحضره نقباء المحامين السابقون واعضاء مجلس النقابة والموظفون.

وقال خلف خلال الاحتفال :"ليس من اشخاص داخل النقابة او نقيب انما جميعنا نقباء وهذه المسؤولية تفرض علينا التعاضد ونكون قدوة في هذا المجتمع لنكون المواطن الصالح الذي علينا ان نبنيه سوية".

وأضاف ":اننا نتطلّع الى ١٠٠ عام القادمة بعد المئوية الاولى للنقابة كفريق متجانس وموحد ."

وتناول خلف في كلمته مسألة تعديل قانون تنظيم مهنة المحاماة لافتا الى "اننا امام ورشة لتحديث النقابة ولن نتوانى عن تعديل هذا القانون".

كما تناول الملف الاستشفائي للنقابة وقال في هذا المجال:" سيكون لهذا الملف الاهمية والاولوية لننتهي من الجدلية حوله وسيكون لنا خيارات استراتيجية للمستقبل ولن يكون هذا الملف على صفحات الفايسبوك بعد الان وسنتطرق اليه بجدية ومن له اي ملاحظات في هذا الشأن فليطرحها علينا".

أمّا بشأن تنقية الجدول العام للنقابة فقد بدا خلف حازما في كلامه حين اكد "ان كلّ من اراد ان يخرج عن قسمه عليه ان يخرج من النقابة وهذا امر شائك وصعب انما سيتم من دون اي تشهير".

وانتهى خلف الى التأكيد على ان "المحامين ونقابة المحامين هي حجر الزاوية للشباب" مشددا على اننا لن نكون مسهّلين او شركاء في الفساد انما سنكافحه من خلال البدء بعدم دفع اي مبلغ مالي لانجاز اي معاملة.


الأكثر قراءةً