الموت يغيب الزميل صبحي زعيتر ونقيب المحررين ينعاه

Tuesday, April 26, 2022

المركزية ـ غيّب الموت الزميل صبحي خليل زعيتر الذي أسلم الروح وهو يرقد في غيبوبة على أثر إصابته بجلطة دماغيّة دهمته، وهو في عزّ العطاء وذروة النشاط. وصبحي الحائز إجازة في العلوم الاجتماعية من الجامعة اللبنانية، إحترف الصحافة منذ العام 1976، وانتسب إلى جدول نقابة محرري الصحافة العام 1978. وقد عمل في جرائد "السفير" و"النداء" و"الوطن السعودية" ومجلة "الاخبار". اضطلع بمهمات إعلامية في الخارج، وزار لهذه الغاية عشرات البلدان شرقاً وغرباً، وقام بتغطية العديد من الاحداث الكبرى إقليمياً ودوليّاً.

وقال نقيب محرري الصحافة جوزف القصيفي في نعيه: "يغيب عنا بصورة مفاجئة الزميل صبحي خليل زعيتر الذي عرفته الصحافة اللبنانية منذ منتصف سبعينيات القرن المنصرم، صحافيّاً مناضلاً، ملتزماً، وفيّاً لقناعاته. ولم يحل إلتزامه يوماً دون صدقيته وحرفيته وموضوعيته. وكان ودوداً، محبّاً، وصديقاً لزملائه وعارفيه، لا يمزج بين الهوى السياسي والميل الحزبي والعلاقة الشخصية التي كان يحرص على توطيدها مع زملائه، ولو باعدت بينه وبينهم الآراء والافكار. كان يؤمن بالحوار، منفتحاً، لا يعترف بسدود وحدود داخل الوطن، ويعتبر اللبنانيين عائلة واحدة بأجباب متعددة، تشّد بعضهم الى بعض موجبات العيش الواحد دون تفرقة بين مواطن وآخر إلاّ بمقدار وفائه للارض التي تحتضننا والسماء التي نستظلها".

وتابع القصيفي: "يؤلمنا أن نودع صبحي زعيتر في بواكير الربيع، ولبنان في مخاض تحوطه العواصف والانواء، وهو من الوجوه الوطنية البارزة التي خدمت وطنها ومجتمعها باخلاص، واكلت خبزها بعرق جبينها. وكان رحمه الله شديد الوفاء لنقابة محرري الصحافة اللبنانية، دائم التردد عليها، ويشارك في استحقاقاتها ومناسباتها. وكانت آخر زيارة له قبل أيام قليلة من إصابته بالجلطة".

وختم القصيفي: "رحم الله الزميل صبحي زعيتر واسكنه فسيح جناته، وسيمثل نقابة المحررين في وداعه عضو النقابة الزميل سلطان سليمان لتقديم التعازي باسمها الى عائلته. وان غياب صبحي سيبقى يحفر في نفوسنا، وقلوبنا التي تنز الماً لفراقه المفاجئ. فنم قرير العين يا اكرم الراحلين، ويا تراباً فتّ مسكناً في التراب".

مقالات مشابهة

لافروف: سوف تعتمد روسيا فقط على نفسها وعلى تلك البلدان التي أثبتت مصداقيتها

النائب ابراهيم منيمنة للـ LBCI: حزب الله ليس جزءا من المنظومة وحسب بل هو رافعتها ورأينا ما فعله في 17 تشرين وعلينا خوض اصلاحات سياسية واقتصادية جذرية في البلاد فالمعركة ليست محصورة بسلاح الحزب وحده

إعلام إيراني معارض: أنباء عن اغتيال أحد قادة الباسيج المدعو "حامد رئيسي"

أسباب تدني أصوات بقرادونيان!

ابلغ بري بدعمه له ..؟

زيلينسكي: مستعد للقاء بوتين في سبيل وقف الحرب