حركة أمل بحلّة جديدة؟
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 13, 2018



تتجه حركة "امل" الى تغيير شبه كلي على مستوى القيادة والمسؤولية في صفوفها استدعته على ما تقول اوساطها نتائج الانتخابات النيابية التي عكست تراجعا في الارقام عما حصدته الصناديق في الدورات الانتخابية السابقة.
وتعترف الاوساط ان هذا الموضوع سيفرض نفسه بندا اول على جدول اعمال المؤتمر العام الدوري الذي تعقده الهيئة الحركية الاعلى كل ثلاث سنوات ويكون بمثابة تقييم للمرحلة الماضية ومحطة تصحيحية تنطلق من الدروس والعبر التي تم استخلاصها.
وتضيف انها وفي ضوء المسار التراجعي الذي تشهده الحركة اوعز رئيسها الرئيس نبيه بري الى معاونيه وبعض مستشاريه بوجوب التحضير لاحداث تغيير في القيادة الحركية وادخال دم جديد اليها من الجيل الشاب الذي اثبت نشاطا ونجاحا في مهامه حيثما وجد في الادارة والحزب والمنظمات والهيئات الاخرى.
وتقول الاوساط ان بري نفسه طرح منذ فترة بعيدة امكان تخليه عن رئاسة الحركة للشخص المناسب وان يستمر في رعاية شؤونها من خلال ترؤسه لها فخريا وان بعضهم طرح اكثر من اسم لخلافته ومنهم النائب ياسين جابر او المعاون السياسي له الوزير علي حسن خليل المقرب جدا منه والحافظ لكل اسراره، ليس لكونه يشغل منصب المعاون له وحسب انما لكونه موضع ثقة.
وتشير الى ان بري الذي يتجه الى التخلي عن رئاسة الحركة يعتزم الانصراف كليا الى ادارة المجلس النيابي والتفرغ لتعزيز نشاطه وتفعيله ليواكب مقتضيات المرحلة المقبلة اقله على صعيدي المساءلة والمحاسبة.
وفي حين تجزم الاوساط اقدام "امل" على هذه الخطوة التصحيحية في مؤتمرها العام في شهر ايلول المقبل ترى ان مثل هذا التغيير يأتي في سياق موجة بدأت مع "المستقبل" الذي شهد انقلابا على مستوى اصحاب القرار في التيار الازرق في ضوء الخسارة التي عكستها نتائج الانتخابات النيابية.
"المركزية" ومن قبيل تأكيد المعلومات، اتصلت برئيس الهيئة التنفيذية في الحركة النائب محمد نصرالله الذي قال "كل ذلك هو حتى الان من قبيل الطروحات والتمنيات والمؤتمر العام سيد نفسه في التقرير".
اضاف: اما بالنسبة الى خلافتي في رئاسة الهيئة فذلك سيطرح بالطبع في المؤتمر وله ان يوافق على استمراري في الرئاسة او تعيين البديل سيما وانني تمنيت ذلك للانصراف الى العمل البرلماني.
وعن ترؤس بري فخريا للحركة وانتخاب خليفة له في رئاستها ينفي النائب نصرالله ذلك اقله حتى الان، ويعتبر ان هذه الطروحات لم تلامس الواقع بعد لا بل هي بعيدة عنه.
وعن ادخال دم جديد شاب الى قيادة الحركة يقول نصرالله ان ذلك قاعدة متبعة منذ امد وهذا الموضوع ليس جديدا.

المركزية

مقالات مشابهة

ترامب يهدد بـ"الترسانة النووية" في مواجهة الصين وروسيا

بعد اخبار عن خرق اسرائيلي.. تيننتي يوضح

العثور على جثة مواطن داخل سيارته في بياقوت - المتن

الجبير: سيتم القبض على كل المسؤولين عن مقتل الخاشقجي

أول تعليق للحريري على حادثة مقتل الخاشقجي

خاص – بين حزب الله ومراد عتب.. والسبب السعودية!

خاص – كلمة سر وراء فرملة الحكومة...

لقاء الحريري “السرّي”!

الساعات المقبلة “حاسمة” على صعيد التأليف