الجيش السوري يفشل في استعادة بلدة وزير دفاعه!
شارك هذا الخبر

Thursday, December 07, 2017

فشل الجيش السوري وحلفاؤه مجددا، في محاولاتهم المتكررة للتقدم والسيطرة على قرية "الرهجان" بريف حماة الشرقي يوم الأربعاء.

وتسعى القوات الحكومية منذ أكثر من شهر للسيطرة على قرية "الرهجان" مسقط رأس وزير الدفاع "فهد جاسم الفريج"، وقرى أخرى في ريف حماة الشرقي والشمالي الشرقي.

وأفاد مصدر عسكري بأن الجيش السوري دخل أمس أطراف "الرهجان"، إلا أن تقدمه لم يستمر سوى ساعات، حيث تمكنت فصائل المعرضة المسلحة من "طردها" خارج القرية واستعادة جميع النقاط التي تقدم إليها النظام وحلفاؤه.

وقال المصدر لـ"زمان الوصل" "إن مقاتلين من فصائل الجيش الحر وهيئة تحرير الشام أفشلوا محاولة للنظام وميليشياته في السيطرة على نقاط في محيط قرية الرهجان، وأوقعوا خسائر بشرية ومادية بالتزامن مع هجوم مماثل لتنظيم الدولة الإسلامية على القرية".

وأكدت وكالة "إباء" سقوط 15 عنصرا من القوات الحكومية خلال محاولتها التقدم على محور قرية "بليل" أمس، فيما أعلن "جيش النصر" التابع للمعارضة المسلحة تدمير دبابة للنظام واحتراقها بشكل كامل على محور القرية نفسها.

وذكر المصدر أن الطائرات الروسية أغارت على بلدة "أبو الظهور" بريف إدلب الشرقي واستهدفت منازل المدنيين، ما أدى لإصابة امرأة وطفل، فيما استهدفت إحدى الغارات الفرن الرئيسي والوحيد في البلدة، الأمر الذي أدى لخروجه عن الخدمة.

ونفذت كذلك غارات مكثفة استهدفت مناطق في قرى وبلدات "البليل، الشطيب، الظافرية، والرهجان" طيلة ساعات الليلة الماضية.

زمان الوصل

مقالات مشابهة

السيّد يرفع السقف: الرئيس عون وقائد الجيش لم يأكلا يوماً من ذلك الصحن!

الدولار يصعد أمام 17 عملة ويخسر مقابل 3 عملات

في أول أيام عيد الأضحى.. البحرين توقف التأشيرات للقطريين

وزير الخارجبة الألماني: نحتاج إلى نظام مالي مستقل عن الولايات المتحدة للإبقاء على الاتفاق النووي مع إيران

شقيق عهد التميمي.. الى السجن!

"الخزانة الأميركية": العقوبات تستهدف شركتين روسيتين وشخصا روسيا وشركة سلوفاكية

توقيع كتاب عن الإعلام في بنت جبيل

وفاة الطفل "محمد" في حريق الهرمل.. يكشف النقاب عن "الحرمان" في المنطقة!

واشنطن تعلن فرض عقوبات جديدة على #موسكو على خلفية الهجمات الإلكترونية