تقنية جديدة لتخزين البيانات أسرع عشر مرات من المستخدمة حالياً

Wednesday, March 3, 2021

طور فريق من الباحثين في الولايات المتحدة تقنية جديدة لتخزين البيانات تتميز بأنها أسرع عشر مرات من وحدات الذاكرة الوميضية المستخدمة حالياً. وتعتمد على رقائق سليكون عالية السرعة تتصل بكابلات رقيقة مصنوعة من مواد بوليمارية لا يزيد قطرها عن قطر الشعرة البشرية.
وأفاد الموقع الإلكتروني "تيك إكسبلور" المتخصص في التكنولوجيا أن التقنية الجديدة عرضت خلال المؤتمر الدولي لدوائر الحالات الصلبة الذي انعقد الشهر الماضي في الولايات المتحدة.
ونجح فريق الدراسة في تطوير تقنية جديدة تجمع بين مزايا كابلات النحاس وألياف الفايبر وتتفادى عيوب النوعين في الوقت نفسه. ويوضح فريق الدراسة أن الكابلات الجديدة مصنوعة من بوليمارات البلاستيك وتتميز بأنها أخف وزناً وأرخص ثمنا من الكابلات النحاسية.
ويؤكد الباحثون أنها متوافقة مع رقائق السيليكون التقليدية ولا تتطلب تعديلات فنية، وفي الوقت نفسه فإنها أكثر فعالية في نقل البيانات وأكثر قدرة على ترشيد الطاقة.

د.ب.أ

مقالات مشابهة

عراجي: الطبقة الغنية استفادت من الفساد والوسطى اندثرت والفقيرة تشكل ثلثي الشعب

التحكم المروري: جريح نتيجة تدهور سيارة محلة المعامل جبيل

بعد الضجة... نقابة الفنانين المحترفين: فتحنا صفحة جديدة

لبنان في أحضان "التدويل"... ماذا عن مصالح الأضداد؟

وزارة داخلية إقليم كردستان العراق: الهجوم على مطار أربيل نفّذ بطائرة مسيّرة

دورة مونتي كارلو: تأهل سهل لديوكوفيتش ونادال وروبليف