يمق: أنا تحت القانون والتفتيش الجهة الصالحة للتحقيق بما حصل مع المحافظ

Saturday, February 27, 2021

شدد رئيس بلدية طرابلس رياض يمق، في تصريح، على أنه "تحت القانون، والتفتيش المركزي هو الجهة الصالحة للتحقيق بما حصل لإظهار الحقيقة"، رافضا "أن يتم تحميله مسؤولية ما حصل عند إحراق البلدية"، ومؤكدا أن "المسؤولية الأكبر تقع على المحافظ رمزي نهرا نفسه الذي تقع عليه مهمة اتخاذ القرارات وليس شرطة البلدية".

وقال: "المحافظ هو المتهم بالتقصير، وتقع عليه المسؤولية الأكبر، وليس نحن، حيث كان عليه اتخاذ قرارات حينها، ولا يحق له أن يتعامل معي على أنني متهم أو حتى يجري معي التحقيق بصفته محققا".

مقالات مشابهة

تقرير لـCIA: "الحزب" يطور قدراته لإخراج أميركا من المنطقة

تقرير إسرائيلي: الجيش لم يطبق دروس حرب لبنان الثانية

موقف واشنطن من الجدل الدائر في لبنان بشأن الترسيم

أسعار النفط تقفز 5 بالمئة عقب نشر تقرير أظهر انخفاضا حادا للمخزونات الأميركية

أول تحرك من البرلمان المصري ضد الفنان محمد رمضان

وكالة الطاقة الذرية: إيران أتمت الاستعدادات لبدء تخصيب اليورانيوم حتى 60%