خاص - قاطيشا يكشف عن السبب وراء الحملات على الجيش

Tuesday, January 19, 2021

خاص - الكلمة أون لاين


اعتبر النائب في تكتل "الجمهورية القوية " العميد المتقاعد وهبة قاطيشا ،بان التعرض للجيش اللبناني هو جهل لأمرين، الأول كيفية عمل مكنة الجيش الداخلية ، هذه المكنة التي تراقب عمل الجيش وتحاسب، فمن بالخارج يجهلونها لأنهم معتادون على عمل الوزارات، فوزارات الدولة تختلف كلياً عن وزارة الدفع و قيادة الجيش".

وأضاف لموقع الكلمة اون لاين : " ان نجاح قيادة الجيش هو لوجود مكنة تحاسب نفسها ضمن التوجهات الوطنية فهي آلة تنفيذية للدولة. أما الأمر الثاني، فهو جهلم لدور الجيش الأساسي، فهو العمود الفقري لجميع المؤسسات، فبقي صامدا لأنه إذا سقط، سقط لبنان. وبالتالي من يهاجم الجيش إما يجهل عمله أو دوره الوطني أو أن لديه نوايا سيئة للقضاء على المؤسسة العسكرية".

ورداً على سؤاله عن هذه النوايا أوضح: "من هدم الدولة هدم كل شيء. فربما يقولون أن موسسة الجيش هي المؤسسة الوحيدة التي ما زالت موجودة فيجب أن يتولوا مكانها، فهم لا يريدون هذا النظام ويريدون تغييره، فهناك ألف طريقة لتنفيذ مبتغاهم".

وأشار إلى ان عدم وجود أي تحرك سياسي متضامن مع الجيش اللبناني : "لان الحملة لا زالت من قبل صحافي من هنا وكاتب من هناك، و لا نريد تكبير الموضوع والذهاب إلى البعيد، فوسائل الإعلام ردت عليهم، وهناك إعلاميون مكلفون بهذا الأمر، لا يجب تصعيده وكأننا "عم نلعب لعبتن".

وحيال نظرته لثقة المواطنين بالمؤسسة العسكرية قال:" أغلب اللبنانيين أصحاب العقول، ممكن أن يكونوا فاسدين لكنهم يقفون إلى جانب الجيش، لأن سقوط الجيش يعني سقوط الدولة، وسقوط الدولة يعني سقوطهم".

وحول الكلام عن رغبة فريق سياسي بتغيير النظام الحالي : قال قاطيشا ان تغيير النظام هو "كلام في الهواء". لا يجوز ذلك في ظل الأوضاع الراهنة، يجب أن يكون الوطن مستقل لنستطيع تغيير نظامه، ولكن عندما يموت الناس على أبواب المستشفيات وعندما لا يستطيعون تأمين الدواء، لا يمكننا تغيير النظام، فهذا الموضوع مستحيل".

مقالات مشابهة

التحكم المروري: الطرقات المقطوعة ضمن نطاق البقاع جديتا العالي

التحكم المروري: جميع الطرقات ضمن نطاق الشمال سالكة حاليا

أسعار النفط أغلقت عند أعلى مستوياتها في نحو عامين

جامعة جونز هوبكنز الأميركية: ارتفاع عدد حالات الإصابة بالكورونا بمقدار 67 ألفا

بريطانيا: 5947 إصابة جديدة بكورونا

الأمم المتحدة: رصد قناصة استهدفوا المحتجين في ميانمار