معاناة الطائفة الأرثوذوكسية...

Thursday, November 19, 2020

يدور الكلام في أوساط مطرانية بيروت للروم الأرثوذوكس أن الطائفة تعاني من نقص في رجالاتها المستقلين، وتقول الأوساط ان المطران الياس عودة يشكو من غياب هذه النوع من الرجالات سيما ان سياسيي الطائفة باتوا تابعين للأحزاب وتحولوا إلى "تماثيل للشمع"، سواء كانوا في مناصب نيابية أو زارية، حيث ان معظمهم لا يستطيع الايفاء بوعوده نظرا لأن رؤساء احزاب هم من يديرونهم وهؤلاء لهم حسابات مختلفة.

وتشير الأوساط ذاتها الى انه لم يبق الى جانب عودة الا الوزير السابق طارق متري من خارج المحاور ويستأنس برأيه أحياناً.

مقالات مشابهة

توقيف مروج مخدرات في النبطية

الطقس غدا غائم وأمطار خفيفة

"الوطني الحر": يلمس المجلس تباطؤاً قضائياً في تحقيقات إنفجار المرفأ

المؤتمر الأول لجمعية إرشاد

بومبيو: نرحب بتصنيف سلوفينيا لحزب الله بكامله كمنظمة إرهابية وحملتنا الدبلوماسية ضده نجحت

أ. ف ب: بايدن يؤمن الأصوات المطلوبة في المجمع الانتخابي لإعلان فوزه رسميا بالانتخابات