ولادة طبيعية عاجلة للحكومة مشفوعة بضغوط فرنسية واميركية

Monday, October 26, 2020

بعيدا من عمليات الربح والخسارة واجواء التفاؤل والتشاؤم التي تحيط بعملية تأليف الحكومة وما اذا كانت ستشهد ولادة عاجلة وخلال الايام القليلة المقبلة ام انها ستتأخر بعض الوقت اقله لما بعد الانتخابات الاميركية ومعرفة الرئيس المقبل للدولة العظمى، تدعو اوساط دبلوماسية مراقبة لمسار الامور على الساحة اللبنانية القوى المحلية الى الاستفادة من الاجواء الدولية المؤاتية التي امكن توفيرها لوقف التدهور والبدء بعملية الانقاذ عبر تطبيق الاصلاحات المعروفة والواردة في الخطة التي حدد عناوينها الرئيس الفرنسي أيمانويل ماكرون في الاجتماع الذي عقده مع القيادات اللبنانية في قصر الصنوبر .

وتضيف: بعد حل العقد الاساسية التي كانت تعيق عادة عملية تشكيل الحكومة والمتمثلة بالمطالب المرفوعة من قبل التيار الوطني الحر ورئيسه الوزير جبران باسيل والتي كانت تحظى بالدعم من قبل حزب الله ونزول الجانبين عند الرغبات الاميركية المشفوعة بالعقوبات الممكن ان تطالهم في حال عدم التجاوب، لا ترى الاوساط بحسب ما ابلغت "المركزية" ما قد يحول دون الولادة الطبيعية والعاجلة للحكومة خصوصا بعد قبول رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل تمثيل "التيار" من حصة رئيس الجمهورية الذي بات على قناعة بضرورة انجاح عهده المشرف على النهاية، ولو اقتضى الامر التضحية، لان ذلك يبقى افضل من سيف العقوبات الذي يبدو لن يستثني احدا ممن يعرقل مسار تنفيذ القرار الدولي الهادف الى انقاذ لبنان، ويهدد تاليا بالقضاء على الطموحات المستقبلية السياسية لاي سياسي لبناني قد تشمله. هذه الاجواء تختم الاوساط تم ابلاغها الى كل من يعنيهم الامر عبر اكثر من مرجع ومسؤول اميركي وفرنسي. فقطار الانقاذ سينطلق بمن يسهّل مساره والمعرقلون سيبقون في محطة العقوبات.

المركزية

مقالات مشابهة

1618 إصابة ناشطة في لبنان الشمالي

بول مرقص: رسالة الرئيس عون الى المجلس النيابي رمزية غير ملزمة

حنكش: في موضوع قانون الانتخاب، السلطة غير قادرة على اجراء انتخابات فرعية، فأين كان الذين يطالبون اليوم بالانتخابات المبكرة والذين لم يصوّتوا معنا عندما طرحنا الانتخابات المبكرة

كرم: "أنظومة الاكذوبة "وضرب القطاعات الخاصة

النائب المستقيل الياس حنكش لصوت لبنان: مشهد الأمس مخزٍ، اللبناني مخطوف، فُجّر وقُتل، فكيف يسمح لنفسه مجلس النواب أن يعمل وكأن شيئاً لم يكن، فأهالي الضحايا كانوا معتصمين امام مجلس النواب ويقف امامهم مكافحة الشغب

فلسطين: الأسير المحرر رامز الحلبي للميادين: الإرادة الإلهية نصرت الأسير الأخرس ليحقق انتصاراً كبيراً