فضل الله نعى آية الله الناصري: من أبرز العلماء في خط الوعي

Thursday, July 30, 2020

أصدر العلامة السيد علي فضل الله بيانا نعى فيه آية الله الشيخ محمد باقر الناصري الذي وافته المنية في مدينة النجف الأشرف.

وجاء في بيان النعي:
"إذا مات العالم ثلم في الإسلام ثلمة لا يسدها شيء إلى يوم القيامة".
ببالغ الأسى والحزن والتسليم بقضاء الله تعالى، تلقينا نبأ ارتحال سماحة آية الله الشيخ محمد باقر الناصري إلى الرفيق الأعلى، هذا العالم الجليل الذي عاش حياته كلها في خدمة الإسلام والمسلمين، مجاهدا في سبيل الله ومن أبرز الدعاة للوحدة الإسلامية، ومن الشخصيات الحركية التي وقفت إلى جانب سماحة المرجع السيد محمد حسين فضل الله(رض) في حماية وتعزيز خط الوعي العلمي والثقافي والحركي في مختلف الساحات الإسلامية في العراق وخارجه.

إننا في الوقت الذي نشعر فيه بألم الخسارة لرحيل هذه القامة العلمية الحركية، نحتسبه في ركب العلماء الذين ساهموا في بناء أجيال عديدة من العلماء والقيادات الإسلامية الفاعلة والتي حملت الهموم والقضايا الإسلامية الكبرى في مواجهة التحديات والفتن التي عصفت بالواقع الإسلامي والشيعي.

أسأل الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه الفسيح من جنته ويلهمنا جميعا الصبر وعظيم الأجر".

مقالات مشابهة

400 درع بلاستيك للوجه من تيار العزم إلى بلدية حلبا

التحكم المروري: طريق معاصر الشوف كفريا سالكة أمام جميع المركبات حالياً

التحكم المروري: طريق القبيات الهرمل سالكة أمام جميع المركبات حالياً

كتانة: المستشفيات امتلئت ولم يعد هناك أسّرة ولكن الصليب الأحمر لا يستطيع تحمل مسؤولية موت أحد المصابين معه

جورج كتانة لصوت كل لبنان: يجب أن يكون هناك تعاوناً وتنسيقاً مع كل الجهات بدءا من المواطن لمواجهة هذا الوباء

البحصلي: حتى لو كان الوضع في أسوأ أحواله سنبقى قادرين على تأمين البضائع ولو في الحدّ الأدنى