معوض: لوضع خطة متكاملة للزراعة‎

Friday, May 22, 2020

أكّد الرئيس التنفيذي لـ”مؤسسة رينه معوّض” النائب ميشال معوض على ضرورة وضع خطة متكاملة للزراعة من خلال العبور من منطق المساعدة لمنطق التنمية المستدامة ودراسة حاجات الاسواق الخارجية والمعايير التي تضعها ما يمكّننا من اختيار الاصناف التي يجب ان نزرعها وبالتالي تصديرها الى الخارج”.

من جهته اكد سفير المملكة الهولندية في لبنان يان ولتمان “ان لبنان على سلّم اولويات المملكة الهولندية خاصة لأنه يتحمل اعباء نسبة كبيرة من النازحين السوريين وعلينا ان ندعمه، كما انه في ظل الازمة الراهنة التي تمر بها البلاد نرى ان لبنان بحاجة الى رفع مستوى انتاجه المحلي”.

والتمان اعرب عن سعادة بلاده التعاون مع مؤسسة رينه معوض الذي بدأ من العام 2017، مؤكدا وضع خبرات بلاده والدعم المالي اللازم في مساعدة لبنان لتحسين انتاجه الزراعي ليصل الى مستوى يخوّله التصدير الى الخارج. كما اكد انه خلال هذه السنة سيتم تصدير 600 طن من البطاطا الى اسواق الاتحاد الاوروبي ما سيدخل اموالا الى لبنان تساعده في هذه الازمة.

كلام معوض ووالتمان جاء خلال مواكبتهما من مرفأ بيروت عملية تصدير الدفعة الاولى لهذا الموسم والبالغة 60 طنًّا من البطاطا اللبنانية إلى أسواق الإتحاد الأوروبي وتحديدا الى روتيردام بالتعاون مع السفارة الهولندية في بيروت، والتي تأتي ضمن إطار برنامج ” تعزيز صادرات الفاكهة والخضار اللبنانية الى الأسواق الأوروبية والإقليمية” المموّل من المملكة الهولندية والمنفّذ من قبل “مؤسسة رينه معوض”.

وواكب عملية التصدير من مرفأ بيروت بالاضافة الى معوض وولتمان ، المدير التنفيذي لـ”مؤسسة رينه معوض” نبيل معوض ومدير المشروع في المؤسسة عماد الرياشي.

معوض شكر السفير والمملكة الهولندية على دعمهم للمشروع، وقال: “ولد هذا المشروع كمشروع نموذجي في العام 2017 من فكرة بسيطة حيث ان لبنان كان قد وقع سابقا اتفاقية مع الاتحاد الاوروبي تسمح له بموجبها تصدير 50 الف طن سنويا من البطاطا من دون رسوم جمركية، ولكننا لم نصدّر اي كمية من البطاطا منذ توقيع هذه الاتفاقية لاننا لم نفلح بزراعتها وفقا لمواصفات البطاطا المطلوبة، من هنا بدأت فكرة المشروع وبدأنا كمؤسسة رينه معوض العمل مع المزارع من خلال الاهتمام بنوعية وجودة مزروعاته. كما قدمنا الدعم له وواكبناه ليصبح منتوجه يتناسب ومعايير الاتحاد الاوروبي، وبذلك تمكنا من تصدير الشحنة الأولى الى هولندا عام 2018”.

واضاف: “نجاح هذا المشروع الاول اعطى المملكة الهولندية حافزا لتوسيع اطار البرنامج واطالة مدة المشروع لفترة 5 سنوات اضافية بهدف ان يصبح مع الوقت مستداما، كما وسعنا إطار المشروع الذي أصبح يطال ٣ سلاسل زراعية جديدة بالإضافة إلى البطاطا وهي: العنب، الكرز والأفوكادو”.

ولفت معوض الى ان هذا المشروع بالاضافة الى اهميته في تطوير سلسلة التصدير المتكاملة، يعمل على خلق نموذج اقتصادي نؤكد من خلاله ان تحويل اقتصاد لبنان الى اقتصاد منتج ليس شعارا بل يمكن ان يصبح واقعا، فعلينا اولا ان نستثمر مع المزارع ومواكبته، مشيرا الى “اننا اكدنا عبر هذا المشروع اننا قادرون ان نزرع بهدف التصدير ما يؤمن اموالا للبنان بحاجة اليها في هذه الظروف الصعبة وتبقي اللبناني متجذّرا في ارضه”.


وردا على سؤال بشأن خطة حكومية في هذا الاطار، اكد معوض انه طرح في مجلس النواب موضوع المساعدة الحكومية المتمثلة في الـ 1200 مليار المقسمة بين مساعدات وقروض للصناعيين والمزارعين، لافتا الى انه شدد على ضرورة وضع رؤية متكاملة للزراعة تشمل التصدير والامن الغذائي الداخلي، وقال: ” سنتابع كمؤسسة وكنائب ترجمة خطة متكاملة للزراعة من خلال العبور من منطق المساعدة لمنطق التنمية المستدامة ودراسة حاجات الاسواق الخارجية والمعايير التي تضعها ما يمكننا من اختيار الاصناف التي يجب ان نزرعها وبالتالي نصدرها الى الخارج”.

يذكر ان ”مؤسسة رينه معوض” صدّرت في العام 2018 بالتعاون مع المملكة الهولندية ووزارة الزراعة وبالتنسيق مع مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية والتعاونيات الزراعية في عكّار حوالي 21 طنا من البطاطا اللبنانية للمرّة الأولى إلى أسواق الاتحاد الأوروبي المعروفة بشروط تصديرعالية ما شكل خطوة رائدة في هذا المجال للمرة الأولى في تاريخ البطاطا اللبنانية. ولم تكتف المؤسسة في هذا الانجاز بل قامت بتوسيع إطار المشروع الذي أصبح يطال ٣ سلاسل زراعية جديدة بالإضافة إلى البطاطا وهي: العنب، الكرز والأفوكادو.

ويهدف هذا المشروع الى تطوير سلسلة التصدير المتكاملة والعمل المكثف على أربع أطر، اولا تحسين جودة المنتج ورفعه لمعاييرعالمية بالعمل مع المزارعين والتعاونيات الفعالة في كل أرجاء لبنان، ثانيا العمل مع المصدرين وتجهيز مراكزهم بالمعدات الحديثة اللازمة للتعبئة أو التوضيب والعرب والتبريد، ثالثا العمل مع الهيئات الحكومية لتعزيز قدرات المختبرات الرسمية التابعة لوزارة الزراعة ومصلحة الأبحاث العلمية الزراعية، واخيرا العمل على التوعية عن عمالة الأطفال في المجتمعات حيث الزراعة سائدة.

كما يساهم المشروع في دعم التنمية الإقتصادية المستدامة من خلال تطوير سلسلة التصدير المتكاملة وخلق فرص عمل وتعزيز صادرات العنب والافوكادو والكرز والبطاطا الى الأسواق الأوروبية والإقليمية، ويستفيد منه حوالي ٢٬٧٦٠ مزارعا، ٨٬٥٨٠ عامل زراعي لبنانيا وأجنبيا، ١٬٣٦٥ طفلا معرضا للخطر، ١٥٠ مجتمعا زراعي محليا، ٩٠٠ فئة مهمّشة مع وظائف جديدة، ٢٠ مركز توضيب للخضار والفواكه، مؤسستين من القطاع العام، ١٠ مؤسسات من القطاع الخاص، ١٥ تعاونية، ٢٠ خبيرا زراعيا، ويشمل ٦ محافظات تشمل عكار، لبنان الشمالي، بعلبك الهرمل، البقاع، النبطية ولبنان الجنوبي.

وانضم الى المشروع حتى الان أكثر من 1253 مزارع كرز وبطاطا وأفوكادو وعنب مائدة من كافة أرجاء لبنان، وحضر 612 مزارعا و1836 عامل حلقات تدريبية وزيارات دورية ميدانية من قبل فريق المهندسين والخبراء لتقديم الدعم التقني للمزارع.

يذكر انه سيلي هذه الشحنة سلسلة شحنات اخرى في الاسابيع المقبلة حيث سيتم تصدير اكثر من 260 طنا إضافية من البطاطا إلى السوق الأوروبية، وستصل هذه النسبة الى 600 طن في نهاية العام.

مقالات مشابهة

وزير التربية مدد مهلة إعادة درس الموازنات المدرسية حتى 5 حزيران

حكومة بوركينا فاسو: مقتل 15 مدنياً على الأقل خلال هجوم لمتطرفين شمال البلاد

‎⁨رئيسة هيئة البحرين للثقاقة والآثار الشيخة مي آل خليفة عبر شبكات التواصل⁩.!

القوات: تقدمنا بشكوى قضائية بحق من اتهم بشير الجميل بالعمالة والخيانة

بغداد تصرف أكثر من 300 مليون دولار لأربيل

التنظيم القومي الناصري: رشيد كرامي رجل العروبة والمواقف الوطنية