فهمي: لا صحة لمجيء مسؤولين إيرانيين مصابين بـ”كورونا”

Sunday, March 29, 2020

أكد وزير الداخلية والبلديات محمد فهمي “وجود أحزاب سياسية متعددة في لبنان تمثل غالبية اللبنانيين”، مشيرًا إلى “أننا اليوم بحاجة لتضافر كافة الجهود لنكون جنبًا إلى جنب مع وزارة الصحة العامة التي تضمن صحة الفحوصات”.

وردًا على سؤال خلال مقابلة مع قناة “الحدث” عما إذا كانت إقامة الأحزاب مراكز حجر وفحص للمصابين بالفيروس مصادرة لدور الحكومة، قال فهمي: “في السؤال مبالغة، خاصةً أن نتائج كافة الفحوصات تصدر بإشراف وزارة الصحة العامة ومختبرات المستشفيات التي تعمل من أجل حماية كل مواطن. وإذا وضعت الأحزاب إمكاناتها بخدمة وزارة الصحة فلمَ لا”؟


وعما أشيع عبر بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل حول قضية مجيء مسؤولين إيرانيين مصابين بـ”كورونا” إلى لبنان عبر سوريا من أجل التداوي، أكد فهمي “عدم صحة هذا الكلام، لكن هناك أجانب من الجنسيات كافة منهم إيرانيين موجودين في لبنان، هؤلاء هم مسؤولية الحكومة اللبنانية لمعالجتهم إذا لزم الأمر”.

مقالات مشابهة

محمد نصر الله ناشد السياسيين التعاون لإخراج لبنان من أزمته

نديم الجميل: هل الدولة قادرة على صرف 400 مليون دولار كلفة معمل سلعاتا؟

المنتدى الإسلامي الوطني: لتكف الأيادي السوداء عن العبث بالعدالة

نفايات طبية بين بعلبك ونحلة والبلدية تتحرك

محمد عبيد ضيف قناة "الجديد" صباح الأحد

وزير الصحّة مرشحٌ لرئاسة مجلس النواب؟!