منازل للحجر وصندوق للتبرعات في غلبون الجبيلية

Wednesday, March 25, 2020

أعلن رئيس بلدية غلبون في قضاء جبيل إيلي جبرايل، تأمين ثلاثة منازل في البلدة للحجر الصحي، بالإضافة الى منازل "مشروع بيوت غلبون"، "لكي تكون في خدمة الأهالي في حال أصيب أحد بفيروس كورونا"، وكذلك إنشاء صندوق للتبرعات "مواكبة للمرحلة المقبلة إذا ما تطورت الى الأسوأ حماية للاهالي ومساعدة للمحتاجين من خلال تأمين مواد غذائية وأدوية"، مؤكدا أن "لا إصابات حتى اليوم في البلدة".

ودعا شباب البلدة إلى "الانخراط والتطوع في خلية الأزمة التي شكلت في البلدة لمساعدة أي مواطن في الحجر المنزلي، وهناك تعاون مع الدكتورة ريتا رزق صقر والدكتور ناجي صعيبي في خلية الصحة في البلدية لجهة تدريب الشبيبة على المساعدة". وناشدهم "الانضمام إلى لجنة الطوارىء للمساهمة في تطبيق الخطوات واقتراح ما يتناسب مع المرحلة، والتعاون مع المهندس شادي رزق".

وأشار إلى أن "البلدية كلفت أعضاء في لجنة الطوارىء لمؤازرة الشرطة البلدية في تسيير دوريات لمراقبة تنفيذ التعبئة العامة، والسماح للعمال من أهالي البلدة أو الأجانب بالعمل في الحقول، شرط اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة والتعقيم مع المحافظة على أقل عدد من العمال في بقعة واحدة، بعد إعلام لجنة الطوارىء بمكان العمل وعدد العمال، مع منع دخول العمال الأجانب من خارج البلدة ومنع من في داخلها من الخروج للعمل تحت طائلة منعهم من العودة".

وأعلن "موافقة الدكتور هكتور حجار على وضع مؤسسة رسالة سلام - بيت الكاهن في معاد، بتصرف البلدات المجاورة كمركز للحجر الصحي الإلزامي للحالات التي تثبت إصابتها من دون حاجتها إلى المستشفى". وشدد على أن "التواصل مستمر مع رؤساء البلديات المجاورة والمخاتير، للتنسيق في سبل مواجهة المرحلة الصعبة والعمل على تطبيق المقررات الحكومية، منعا لتفشي الفيروس".

مقالات مشابهة

اتفاق مبدئي بين صندوق النقد الدولي ومصر حول مساعدة مالية بـ5،2 مليار دولار

بلدية كفرعبيدا لجامعة البلمند: شكرا

المبعوث الأميركي لشؤون إيران: سنستمر بسياسة الضغوط القصوى على إيران لأنها أثبتت فعاليتها وجعلت "وكلاء" إيران أضعف من الناحية المالية

بستاني: "عندما بدأت استملاكات سلعتا لم أكن قد ولدت بعد"

وزيرة الدفاع الفرنسية: قوات فرنسية قتلت زعيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي عبد المالك دروكدال بشمال مالي

سكاي نيوز: وزير الدفاع الفرنسي يعلن مقتل عبد المالك درودكال زعيم "تنظيم القاعدة في بلاد المغرب" خلال عملية شمالي مالي