أين "خواريف" الرئيس؟

Monday, March 23, 2020

سأل عضو في تكتل حزبي و"بتهكم" عن سبب عدم تبرع عدد من الوزراء السابقين في التكتل لدعم عدة مستشفيات ومؤسسات اجتماعية وانسانية عبر محطة الـMTV، في حين أنهم دفعوا أموالا لرئيس الحزب كي يتوزروا ويتحولوا الى ازلام و"خواريف"، واضاف: "ربما إقدامهم على هذه الخطوة من شأنه، في هذا الظرف، أن يضيئ على مصادر أموالهم الملتبسة والمشكوك فيها".

الكلمة اونلاين

مقالات مشابهة

القاضي عقيقي: 16 موقوفا على ذمة التحقيق بانفجار المرفأ في بيروت

وصول طائرة المساعدات الاماراتية

مركز سرطان الأطفال: اطفال المركز بخير ولم تسجل أي حالة وفاة بين أفراد العوائل والأطفال

السفيرة اللبنانية في الأردن ترايسي شمعون تتقدم بإستقالتها

الفرق الإنقاذية تستقدم مصابيح وادوات للانارة لإستكمال البحث في المرفأ

حنكش: هناك وعي ويقين على أن هذه الحكومة ليست جديرة بالمجتمع الدولي، فالشعب انتفض في 17 تشرين وبعد هذه الكارثة، لبنان سينتفض بشكل اقوى، وعلى امل ان نذهب الى انتخابات نيابية مبكرة، وانا اعتقد ان الشعب لن يقبل بسلطة الـBusiness as usual