"لقاء استمر 3 ساعات".. فماذا طلب باسيل من السفيرة الأميركية؟

Friday, February 14, 2020

غريب أمر اللقاء الذي جمع النائب جبران باسيل بالسفيرة الأميركية إليزابيث ريتشارد​، في مقر التيار الوطني الحر في ميرنا الشالوحي، أمس.

ليس مصدر الغرابة هو تناول الأوضاع الاقتصادية المالية الصعبة التي يمرّ بها لبنان. لكن تشير المعلومات إلى أن اللقاء الذي استمر نحو ثلاث ساعات، تخلّله طلب من باسيل أن يشمل القانون الأميركي الخاص بملاحقة ​الفساد​ المالي خارج حدود لبنان.

اعتبر باسيل أن ذلك سيساعد على كشف الحقائق المتعلقة بعملية تهريب​ الأموال إلى الخارج، فيتبيّن منها ما هو شرعي وما هو غير شرعي.

وفيما اعتبر طلبه هذا بمثابة دعوة صريحة لأميركا لتدخّل إضافي في الشؤون اللبنانية، اعتبرت وجهة نظر أخرى أن هذا اللقاء يندرج في إطار استباق ما تردّد عن سعي السلطات الأميركية إلى إصدار لائحة تتضمّن أسماء لبنانية متهمة بالفساد.

الأخبار

مقالات مشابهة

نسناس اكد للبطريرك العبسي ان ابواب الجمعية الخيرية ستبقى مفتوحة رغم الاضرار

خاص ــ الحزب مصدوم ومستاء من تطيير الحكومة: تقييم للأضرار والخسائر واستعداد للمواجهة المقبلة! بولا اسطيح

شكري من عين التينة: المرحلة الجديدة ستتطلب الكثير من الإخلاص من الأطراف الجديدة لوضع منحى جديد يلبي طموحات الشعب اللبناني

16 طناً من الادوية والمواد الغذائية من تونس الى لبنان

وفد تركي زار بلدية الكواشرة وتفقد الثانوية المقدمة من الدولة التركية

الاتحاد العمالي: 16 طنا من الادوية والمواد الغذائية مقدمة من الاتحاد التونسي للشغل