طعن 4 سائحين في جرش الأردنية.. واعتقال المنفذ

Wednesday, November 6, 2019

تعرض 7 أشخاص، بينهم 4 سائحين، للطعن، في جرش الأردنية (شمال غربي البلاد)، وفق ما أوردت مصادر رسمية، الأربعاء.


وقال مصدر أمني إن شخصا في محافظة جرش، اعتدى ظهر اليوم بواسطة سكين على 4 سائحين، ودليل سياحي، وعامل بشركة سياحية، وأحد ضباط الصف من مديرية الأمن العام عند محاولة القبض عليه.

وأوضح أن السائحين الذين تعرضوا للطعن هم 3 مكسيكيين وسويسرية.

وكشف المصدر أنه جرى إلقاء القبض على المهاجم، وبوشرت التحقيقات معه، دون أن يتم الإعلان عن دوافعه على الفور.

وقد جرى نقل المصابين للمستشفى، وهم قيد العلاج.

وقد زار وزير الصحة الأردني سعد جابر، يرافقه السفير المكسيكي في الأردن الجرحى، للاطمئنان على وضعهم الصحي، بحسب وكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا".

ونقلت الوكالة عن مدير شرطة إقليم الشمال العميد وحيد النوافلة قوله "يتم حاليا متابعة حالة المصابين والأدلاء السياحيين وإجراء الإسعافات اللازمة لهم".

وأوضح أنه "سيتم نقل الحالات الحرجة بواسطة طائرة خاصة إلى مستشفى المدينة الطبية بعمان"، من دون أن يعطي المزيد من التفاصيل.

ويعود آخر هجوم على سياح أجانب في الأردن إلى 19 ديسمبر من عام 2016 في الكرك بجنوب البلاد، وقد أوقع عشرة قتلى بينهم سبعة رجال أمن وسائحة كندية، و34 جريحا هم 15 من عناصر الأمن و17 مدنيا وأجنبيان. وتبناه تنظيم داعش.

وتجذب محافظة جرش التي تضم آثارا رومانية تعود إلى حقبة ما قبل الميلاد، تتكون من مسارح ومدرجات وأعمدة وحمامات وشلالات وأسوار، مئات الآلاف من السياح سنويا.

مقالات مشابهة

الاحدب: متى يصحو الشعب من خوفه؟

الصليب الأحمر: فرقنا تستجيب الآن وتعمل على نقل الجرحى وإسعاف المصابين من تظاهرة الصيفي وتم نقل 3 جرحى حتى الساعة

واكيم: صوتنا ضد الحكومة وحاولنا إعطاءها فرصة لكنها فشلت

مصادر كويتية لـ "القبس" تؤكد عدم صحة ما يشاع عن قيام حكومة الكويت بإيداع مبلغ ملياري دولار وديعة في مصرف لبنان

مقدمات نشرات الاخبار المسائية

وقفة تضامنية مع أهالي وأقرباء طفلين توفيا لعدم استقبالهما في مستشفيين في بعلبك وطرابلس حيث تم قطع الطريق في ساحة الشهداء بالاطارات المشتعلة وطريق آخر عند منطقة الصيفي ما استدعى تدخل القوى الأمنية والجيش اللبناني