"بلازما الدم".. تقنية تجميلية لمحو آثار حب الشباب

Tuesday, November 5, 2019

يشكو كثيرون من آثار حب الشباب على الوجه، لكن خبراء التجميل يؤكدون أن الحل متاح وسهل من خلال تقنية ثورية في الطب تعرف باسم "بلازما الدم" أو بـ"PRP".


وظهرت هذه التقنية قبل ما يزيد عن عشر سنوات، وجرى تطويرها من أجل الاستخدام التجميلي على بشرة متعبة ومليئة بالندوب الناجمة عن الإصابة بحب الشباب.

ويتم تحضير هذه "البلازما" بعد أخذ عينة من دم المريض وفصل مكونات العينة لاستخلاص البلازما، ثم يتم حقنها من جديد في البشرة المتعبة لتعزيز الكولاجين.

و البلازما هي أحد مكونات الدم الذي يحتوي على المعادن والفيتامينات والهرمونات.

وعادة ما يتم حقن البلازما في الوجه بمرافقة تقنية الإبر الدقيقة "Microneedling"، لمضاعفة فعالية العلاج والحصول على نتائج أفضل.

ورغم اختلاف طرق حقن البلازما وتطويرها من قبل أطباء التجميل، تظل هذه الخطوة العلاجية من الإجراءات التي تجذب كثيرا من الناس والمشاهير وذلك لكونها آمنة ومضمونة النتائج، خاصة إذا تم إجراؤها ضمن جلسات عديدة.

مقالات مشابهة

رسالة إلى من عبدالله بو حبيت إلى "الجنرال": هل فات الأوان؟

جريح في حادث سير على طريق ضهر العين في الكورة

خوري لمحامي الحراك: سيخلى سبيل الموقوفين بصل ومازح اليوم

منتخب لبنان يستعد لمباراة كوريا الشمالية في تصفيات مونديال قطر

"المالية" تعلن عن صرف كل مستحقات المستشفيات بالكامل

مستشفيات صيدا التزمت الإضراب التحذيري ووقفات اعتراض دقت ناقوس الخطر في القطاع الصحي