عبير بركات - تؤيده أو لا.. يبقى هو "جبران باسيل"

Sunday, November 3, 2019

Abir Barakat

حتى وان اختلفت معه في السياسة، حتى ولو لديك شكوك حول صفقات البواخر وغيرها، حتى وان لم يكن يملك كاريزما الجنرال عون، لا يمكن لاي لبناني ان لا يعترف بذكاء الوزير جبران باسيل. 

لمدة نصف ساعة من الوقت خطب رئيس التيار الوطني الحر امام الاف المناصرين دون أن يقرأ الا رؤوس أقلام أفكاره.. 

بثقة كبيرة اكد الوزير باسيل في خطابه ان الشعب سبقنا، واعترف بخطأ سياسة التيار الوطني الحر في امور كثيرة خاصة عندما انشغل بالعمل والمشاريع والانجازات أكثر من التصدي لمن يصنع صورة خاطئة للتيار،  ووضع نفسه مكان الشعب وطمأنهم بقوله أنه احس بالغضب والظلم مثلهم،  واكد لهم ان الثورة هي انتفاضة على الظلم ولكن ليس على التيار الوطني الحر الذي كان سباقا بالمطالبة بمحاسبة الفاسدين.. واكد باسيل ايضا انه ليس هو من بنى قصورا من مال الدولة والناس وطالب الشعب بتسكير الطريق على النائب الذي يرفض اقرار قوانين رفع السرية المصرفية واسترداد الاموال المنهوبة وليس قطع الطرقات على الشعب!

طبعا صدقه مناصريه، ولكن شريحة كبيرة من اللبنانيين عاتبة عليه وعاتبة على رئيس الجمهورية لان موقعهم هو الذي يسمح بالتغيير..  شريحة كبيرة من اللبنانيين انتفضت ضد التيار ليس كرها وحقدا بل خيبة أمل بشخص امنوا به وصدقوا بانه الوحيد الذي كان يمكنه ان يغير فساد سنوات من الحكم.

الكلمة اونلاين

مقالات مشابهة

المحتجون يقفلون مصلحة مياه طرابلس ويطالبون الموظفين بمغادرة الدائرة

طريق القصر الجمهوري سالكة بالاتجاهين وانتشار كثيف للجيش

حرق اطارات على الطريق المؤدية من سن الفيل الى الاوتوستراد المؤدي الى الكرنتينا

طريق خلدة عرمون مقفلة بالاطارات المشتعلة

استمرار إقفال أوتوستراد كفرحزير على المسلكين وطريق رشدبين مقطوعة

توسك يحذّر بريطانيا بأن نفوذها الدولي سيتراجع بعد بريكست