تركي آل الشيخ: لن أعتذر لجمهور الأهلي فأنا منهم

Saturday, November 2, 2019


أكد رئيس هيئة الترفيه السعودية، تركي آل الشيخ، مساء الجمعة، أنه لن يعتذر لجمهور الأهلي المصري لأنه لا يوجد بينهم اعتذارات، وذلك ردا على دعوة الجمهور لاستقباله في المطار للاعتذار وفتح صفحة جديدة.


وكتب آل الشيخ على صفحته على موقع فيسبوك: "أنا من جمهور الأهلي. ومبيناش اعتذارات. إحنا أهل وإخوان. ومحدش يفرض على الجمهور حاجه".

وأثار كابتن الأهلي السابق، مصطفى يونس، الجدل بين الجماهير بعد قوله: "من المفترض أن يعرف جمهور الأهلي موعد مجيء تركي آل الشيخ إلى مصر، ويذهب إلى المطار لشكره وللاعتذار له"، ليأتي الرد من رئيس هيئة الترفيه السعودية بأنه لا يجب فرض أي شيء على الجمهور.

وفي وقت سابق، أعلن تركي آل الشيخ فتح صفحة جديدة مع الأهلي المصري، بعد خلافات نشبت مع رئيس النادي محمود الخطيب واستمرت لأشهر.

وفي بيان نشره على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك"، السبت، أبدى آل الشيخ، الذي أعلنه الخطيب رئيسا شرفيا للنادي قبل أن يتنازل عن المنصب لاحقا، استعداده لتقديم الدعم للنادي، ورفضه لاستخدام اسمه في الإساءة للأهلي.

وقال آل الشيخ في منشوره: "لا أحد يزايد علي ولا أحد يقحمني في صراعاته أو يصفي حساباته باسمي. اختلفت معهم وتعرضت للسب من قلة وهذا الذي حز في صدري وجرحني كثيرا. لكن سامحت لأننا بشر نخطئ ونصيب".

وتابع المسؤول السعودي الذي شغل في وقت سابق منصب رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم: "عندما تعرض الخطيب لمثل ما تعرضت له وقفت ضد الموضوع جملة وتفصيلا. وعندما مرض دعوت له بالشفاء. هذه أخلاق العرب وهكذا تربينا".

وختم آل الشيخ بيانه القصير قائلا: "أنا أعلن من الآن أنني داعم للكيان، ولن أسمح باستخدام اسمي في الإساءة له أو التقليل منه. وبابي مفتوح لأي دعم يحتاجه الكيان. أتمنى أن تفهم الرساله جيدا. السعودية ومصر واحد في الحلوة والمرة".

وبعد أن كان آل الشيخ مقربا من مجلس إدارة النادي الأهلي المصري، حيث دعمه بصفقات كبيرة، نشبت خلافات بين الطرفين أدت إلى هوة استمرت عدة أشهر.

مقالات مشابهة

الرئيس عون: الجنوب ينعم بهدوء بفضل الشراكة بين الجيش اللبناني واليونيفيل

جعجع: ما زال الموظفون “الفلكيون” فلكيين في حكومتنا

"التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين 3 سيارات على جسر الدورة باتجاه نهر الموت

قانون جديد ينظم العمل الاعلامي بين دياب وعبد الصمد

عون: نستذكر اليوم عشرات الشهداء من اليونيفيل سقطوا في ظروف مختلفة على الأرض اللبنانية في سبيل خدمة رسالتها النبيلة الرامية الى إعادة السلام والأمن الدوليين

هذا ما أكده وزير الداخلية عن ملف بلدية عبيه - عين درافيل!