اكتشاف نفق سري مليء بالكنوز التاريخية تحت شارع مزدحم بالمكسيك

Thursday, October 31, 2019


اكتشف علماء الآثار نفقا سريا يزيد عمره عن 600 عام، يعود لحضارة الأزتك، ويختبئ تحت الشوارع الصاخبة وسط ميكسيكو سيتي.

وشيد الممر السري الذي يعود إلى القرن الخامس عشر بواسطة الإمبراطور مونتيزوما الأول، وهو مزين بنقوش ولوحات ترتبط بإله الماء والخصوبة "تلالوك".

وبحسب وسائل الإعلام المحلية وجد الخبراء 11 صورة منحوتة على جدار النفق بطول 27.5 قدما، بالإضافة إلى بقايا بوابة خشبية قديمة.

وربط العلماء الصور المنحوتة داخل النفق بالإله "تلالوك"، وهو أحد الآلهة العديدة التي يعبدها الأزتك وأكثرها شعبية. وكان تلالوك معبودا لأنه يعطي الحياة والغذاء، وكان مهابا أيضا لمقدرته على إرسال البَرَد والرعد والبرق، ويقترن "تلالوك" بالكهوف والينابيع والجبال، بالأخص جبل تلالوك المقدس الذي كان يعتقد أن الإله يعيش فيه.

وقال راؤول غارسيا تشافيز، منسق مشروع الحفريات، لوسائل الإعلام المحلية إن فريقه يعمل في الموقع منذ أكثر من 10 سنوات، منذ عام 2004. وبعد ذلك، أطلقوا مشروعا للحفاظ على البيئة المحيطة بمدينة لا كالزادا دي سان كريستوبال، الموقع الذي أنشأت فيه البنية التحتية في القرن السابع عشر من قبل الشعوب الأصلية.

مقالات مشابهة

قضية رومينيا تهزّ العالم

مركز الحوار العالمي يشارك في اللقاء التشاوري للأمم المتحدة لصياغة تعهد عالمي لمعالجة آثار جائحة كورونا

لبنانيّة تتفوّق دوليّاً في زمن التعلّم عن بعد

الشرطة الأميركية: إصابة 7 بالرصاص في احتجاجات على مقتل امرأة "سوداء" في لويفيل

موظفو "هولسيم" يعتصمون إحتجاجا على توقف العمل في مقلع الشركة

ملتقى التأثير المدني: تخطي الانسداد الحاصل غير متاح من دون انتخابات نيابية مبكرة