خاص - لؤي غندور: أتمنى ان تكون رسالة الرئيس عون الاخيرة قبل استقالته

Friday, October 25, 2019

خاص - الكلمة اونلاين

تمنى المحامي لؤي غندور ان تكون رسالة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اليوم الأخيرة قبل تقديم استقالته مع "صهره" الوزير جبارن باسيل، مؤكداً ان الحراك الشعبي في مختلف المناطق اللبنانية لن يخرج من الشارع قبل أن يسقط الرئيس والحكومة بأجمعها، معتبراً ان الحراك لم يطلب أي ورقة اصلاحية من هذه الحكومة لأنها غير قابلة على تنفيذ وعودها بل طلب الإستقالة.

وأكد غندور في حديث خاص لموقع الكلمة اونلاين، انه يجب تشكيل حكومة تكنوقراط تحت ضغط الشعب، برئاسة أحد الأشخاص الناجحين في مجالاتهم، وغير تابع لأي جهة سياسية، وهو بدوره يختار الوزراء كلٌ بحسب احتصاصه، لافتاً الى ان دعوة الرئيس عون لقاء وفد من المعتصمين مرفوضة كدعوة رئيس الحكومة سعد الحريري، لأن لا أحد يمثل الحراك لتنبثق لجنة منه تمثله في أي مكان، فاللبنانيين بأجمعهم على الطرقات، من كافة المذاهب والطوائف، معتبراً أن الحراك هو للشعب فقط وأن نزول مناصري الأحزاب هو على صعيد شخصي ولا أحد يكترث لانتمائهم الحزبي بل جميعهم تحت راية العلم اللبناني.

مقالات مشابهة

سامسونج تطلق منصة للياقة البدنية والعافية على أجهزتها المرئية الذكية لعام 2020

د. غازي الزعتري من AUB ينال جائزة اليوم العالمي للامتناع عن التدخين للعام 2020

الان عون: قانون الشراء العام نقلة نوعية في مسار مكافحة الفساد

حصيلة ضحايا الفيروس حتى الساعة 11 بتوقيت غرينتش أكثر من 375 ألف وفاة في العالم

البنتاغون يُعارض ترامب... وهذا ما يخشاه

حسن التقى السفيرة الاميركية وتلقى اتصالا من سليمان