خاص- السيد ووهاب منعا شقير والجراح من المثول أمام القاضي ابراهيم

Tuesday, October 8, 2019

خاص- الكلمة أون لاين

رأى نائب في "تيار المستقبل" أن عدم مثول كل من الوزيرين محمد شقير وجمال الجراح امام النيابة العامة المالية لا يحمل عدم احترام للقضاء او لشخص القاضي علي ابراهيم، بقدر ما تحمل الخطوة رسالة بأن الكيدية لا يمكن أن تمرّ كما لا يمكن اعتماد التشفي من قبل فريق 8 آذار وحزب الله، وإن كانت للوزراء مسؤولية يجب تبيانها امام القضاء.

لكن الذي يحصل، يتابع النائب لموقع "الكلمة أون لاين"، ان هذا الاداء من تجاوز القضاء ارسته قوى 8 آذار عندما حضر كل نواب حزب الله لدعم اللواء جميل السيد قبل تمتّعه بالحصانة النيابية ومنع تطبيق اجراء قضائي بحقه، رغم صدور مذكرة لاحضاره امام القضاء المختص يومها.

كما ان رئيس "حزب التوحيد العربي" وئام وهاب ، اضاف النائب، تمرّد بدوره في الأمس القريب على استدعاء القضاء له وتهجم على الدولة واركانها بحماية وغطاء من قوى 8 آذار، و"لذلك عندما تُسلّم جميع القوى بانها سواسية تحت سقف القانون يحضر شقير والجراح امام القضاء، لكن من اعتمد منطق التمرد هو فريق حزب الله الذي وصف مطلوبيه بالقديسين وهو يرفض تسليمهم ولذلك من الطبيعي الا يذهبا طالما ان الخلفية سياسية بهدف التشهير وليس أكثر".

مقالات مشابهة

محمّد المجذوب يعيش صراعًا… كيف يتخطى ماضيه الأسود؟

دياب: دماء شهداء اليونيفيل اختلطت مرارا مع دماء الشهداء اللبنانيين ولبنان يحترم دوركم ويقدر جهودكم

القائد العام لقوات اليونيفيل ستيفانو دل كول: اعرب عن امتناني للتعاون المستمر الذي هو محور النجاح الجماعي في الحفاظ على الهدوء

يعقد "اللقاء التشاوري" اجتماعاً استثنائياً الساعة 7 من مساء اليوم في دارة النائب عبد الرحيم مراد للتباحث في تفاصيل مشاريع واقتراحات القوانين المدرجة على جدول اعمال الجلسة العامة غدا

دياب: لبنان يعرب عن امتنانه للدول الصديقة المشاركة في قوات اليونيفيل

دياب من مقر قيادة اليونيفيل في الناقورة: نحن متمسكون بتطبيق القرار 1701 وندعو فرض هذا التطبيق مع العدو الإسرائيلي لأنه ينتهك السيادة اللبنانية براً وجواً وبحراً