عذرًا أيّها المعلّم اللبناني

Sunday, October 6, 2019

تحت عنوان "5 أكتوبر… اليوم العالمي للمعلّم… عذرًا أيّها المعلّم اللبناني…"، كتبت الاستاذة الجامعية علا القنطار:


فقط في وطني حقوقُك مهدورةٌ وتضحياتُك تذهبُ سدًى…
وكأنّه لا يكفي المعلّمَ ظلما…وهو الذي لا يطمعُ بشيءٍ سوى القليل من المحبّة والتّقدير… تراه عوضًا عن ذلك لا يحظى إلّا بالاستهتارِ والتهكّم وتُمارَسُ عليه سياسةُ العبوديّةِ في مجتمعٍ قَذِرٍ مليء بالفسادِ والجشع…
ماذا تنتظرُ من دولةٍ تمتصُّ دماءَ المخلصِ والمناضل، وتصفّقُ للفاسدينَ وترقصُ لهم على جثثِ الأبرار…
سياسيّي بلادي اغْوَتْهم الثّروات واغْرَتْهم الكراسي فاغتنموا بسرقاتِهِم حتّى مَسَّهُم الجنون…
فاقدو العقل والضّمير قوّامونَ اليوم على شعبٍ افقدوه كرامَتَه فباتَ يستعطي فتات خبزِه اليوميّ ويتسوّلُ أبسطَ شروطِ الحياةِ الطبيعيّة والعيشِ الكريم، فاستسلمَ للظّلمِ خاملًا لا تحرّكه روحُ الثّورةِ ولا تدعمه إرادةُ الحياة… ينامُ خائبًا ويستيقظُ خائفا…

دولةٌ لا ترعى مواطنيها…
مسؤولون ينهبون الشّعب…
مجتمعّ لا يحترم مثقّفيه…
ان سمّيناهُ بالغابة، ظلمنا الغابة…لأنّها أرقى وانظف بكثير من هذا الوطن الفاسد…
وان أطلقنا عليهم اسمَ الوحوشِ الضّارية فهذا قليلٌ عليهم لأنّهم تخطّوا هذه الصّفات…
فاسدون… فاسقون… سارقون… ناهبون… ظالمون… جاحدون… كاذبون… متملّقون… بل سفّاحون…
هؤلاء هم رؤساءُ بلادي!!
فأين هم من احترامِكَ يا معلّمي؟!


#شبه_وطن #وطن_الظّلم #مجتمع_الفساد #الانسانيّة_المضطهدة #الحقوق_المهدورة #المعلّم_في_وطني

مقالات مشابهة

انتشار كثيف لعناصر من “حركة أمل” تحت جسر المشرفية - ساحة الغبيري - كنيسة مار مخايل - الطيونة - شاتيلا "بوعساف"منذ حوالي الساعة.

اعلاميون ضد العنف: نحذر من محاولات قمع التظاهرات

مصر: خوض إثيوبيا في خيارات عسكرية بأزمة سد النهضة غير ملائم

الولايات المتحدة: سنواصل عملنا مع "قوات سوريا الديمقراطية"

الجيش فتح طريق البوار وطرق غزير وزوق مصبح جونية لا تزال مقفلة

قيادة الحراك المدني تعلن عن خطة عملها