زيت السمك يُساعد على التنحيف... و5 أمور تؤكّد ذلك

Wednesday, October 2, 2019

يحصل الجسم على العديد من الفوائد الصحّية عند تزويده بالحاجة اللازمة والضروريّة له من أحماض الأوميغا 3 والمعروفة أيضاً بزيت السمك؛ نظراً لاحتوائها على العديد من القيم والعناصر الغذائيّة المُفيدة له.

نُسلّط الضوء في هذا الموضوع من موقع صحتي على فوائد زيت السمك للتنحيف وفقدان الوزن.



زيادة مُعدّل الأيض

يتمتّع زيت السمك بقدرةٍ مميّزةٍ على زيادة مُعدّل الأيض في الجسم وزيادة القوّة البدنيّة والكتلة العضليّة؛ ممّا يُساهم في حرق الدّهون وتكوين العضلات، الأمر الذي يُساعد على التخلّص من الوزن الزائد.

ويقوم زيت السمك على حرق الدّهون وزيادة الكتل العضليّة في الجسم، حيث أنّ تناول ما يُقارب 8 غرامات منه يوميّاً ولمدّة 3 أشهر يُمكن أن يرفع نسبة حرق الدّهون في الجسم حتّى 22 في المئة تقريباً.



التّقليل من تراكم السكريات

إنّ التزوّد بزيت السّمك بشكلٍ يوميّ يزيد من نسبة التستوستيرون وهو هرمون الذكورة البنائي على هرمون الكورتيزول الذي يُعرف باسم "هرمون الهدم"، إلى جانب خفض نسبة إفراز الانسولين؛ أي أنّه بعد تناول وجبات الطّعام يقلّ الانسولين في الجسم ما يؤدّي إلى تراكم نسبةٍ ضئيلةٍ من السّكريات في الجسم وبالتالي تنحيفه.



كبح الشهيّة

تلعب أقراص زيت السمك الغنيّة بالأوميغا 3، دوراً هاماً في كبح الشهيّة انطلاقاً من أنّها تُساعد على الحدّ من الشّعور بالجوع وبالتالي خفض الرّغبة في تناول المزيد من الطّعام.



منع ترهّل الجسم

يُنصح بتناول زيت السمك بشكلٍ يوميّ ليس بهدف التّنحيف والتخلّص من الوزن الزائد فحسب، بل أيضاً من أجل منع حدوث الترهّلات التي عادةً ما تُصيب الجسم بعد فقدان الوزن.



تحسين وظائف الدّماغ

يُساهم تزويد الجسم بالكمّية الموصى بها من زيت السمك يومياً في تقوية الذّاكرة وتحسين وظائف الدّماغ عموماً، ما يُساعد على التفكير والإستيعاب؛ وهذا من شأنه أن يزيد من حرق الدّهون في الجسم وبالتالي المُساعدة على التّنحيف.

يرجع دور زيت السمك المُميّز في هذا الإطار إلى وجود هذا العنصر بتركيزٍ عالٍ في الدّماغ البشري.



يُنصح باستشارة الطّبيب بشأن النسبة الموصى بتناولها يومياً من زيت السمك، وعدم تناوله بكمّياتٍ كبيرة ومن دون وصفةٍ طبّية خوفاً من الإفراط في الكمّية؛ ما قد يحول دون التمتّع بفوائده بشكلٍ صحّي وسليم.



Sohati

مقالات مشابهة

انتشار كثيف لعناصر من “حركة أمل” تحت جسر المشرفية - ساحة الغبيري - كنيسة مار مخايل - الطيونة - شاتيلا "بوعساف"منذ حوالي الساعة.

اعلاميون ضد العنف: نحذر من محاولات قمع التظاهرات

مصر: خوض إثيوبيا في خيارات عسكرية بأزمة سد النهضة غير ملائم

الولايات المتحدة: سنواصل عملنا مع "قوات سوريا الديمقراطية"

الجيش فتح طريق البوار وطرق غزير وزوق مصبح جونية لا تزال مقفلة

قيادة الحراك المدني تعلن عن خطة عملها