LAU تختتم دورة تدريبية لاساتذة العلوم والبيولوجيا

Wednesday, September 11, 2019

نظّمت كلية جيلبير وروز ماري شاغوري للطب في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) وبالتعاون مع قسم التعليم في كلية الاداب والعلوم، ورشة عمل تحت عنوان "اكاديمية علم التشريح" (Anatomy Academy)، لعدد كبير من اساتذة العلوم الطبيعية في الصفوف الثانوية والمتوسطة، على مدى ثلاثة ايام بهدف تطوير مهاراتهم التعليمية من خلال التدريب العملاني في علوم التشريح، وظائف الاعضاء، الجهاز العصبي، الغدد الصماء، وتعليم العلوم الطبيعية المختلفة.
وتندرج ورشة العمل هذه ضمن اهتمامات كلية الطب في لجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)وبالتعاون مع قسم التعليم في الجامعة على ضمان فاعلية التعليم للاساتذة في المراحل ما قبل الجامعية، لجهة العمل على برامج تدريب تتضمن دروساً تطبيقية في المختبرات وانشطة محاكاة التشريح، الى جانب دروس نظرية لتعزيز قدرات المشاركين في هذه الاختصاصات العلمية - العملانية.
وتتيح ورشة عمل "اكاديمية علم التشريح" (Anatomy Academy) الفرصة للاساتذة لتعزيز ثقافتهم ومعارفهم العلمية عن جسم الانسان، الامر الذي يحتاجونه بشدة في التعليم على مستوى الصفوف المتوسطة والثانوية. وتسنى للاساتذة المشاركين في "الاكاديمية" زيارة المختبرات الحديثة في الجامعة حيث اطلعوا على آليات العمل الحديثة فيها، اضافة الى إجراء اختبارات عملانية ومشاركتهم مع الخبراء الاختصاصيين في كلية الطب في تشريح الجسم البشري والاطلاع على وظائفه المختلفة من خلال انظمة المحاكاة المتقدمة جداً، والتي تقارب الحقيقة اضافة الى وسائط الكومبيوتر الثلاثية الابعاد. كما اتيحت للمشاركين في اعمال "الاكاديمية" متابعة شرح عملاني، او تشخيص واقعي لعدد من حالات الامراض مثل انسداد الشرايين والقرحة والجهاز الهضمي وغيرها من الامراض، بمعاونة واشراف فريق من الاطباء والخبراء في علم وظائف الاحياء، الامر الذي سمح للمتدربين بربط خبراتهم الجديدة المكتسبة في LAU مع تجاربهم المختلفة مع طلابهم على مقاعد الدراسة المتوسطة والثانوية.
فكرة "الاكاديمية" فريدة من نوعها وتكاد ان تكون جديدة لجهة الجمع ما بين الدروس النظرية والعمل في المختبرات العلمية المتقدمة، ما يؤدي حكماً الى تطوير قدرات الاساتذة المتدربين وتوجيهها في الاطار الصحيح وصولاً الى نتائج افضل على مستوى التعليم الثانوي في لبنان، ولاحقاً على مستوى الاختصاصات الطبية. والاهم حسب المنظمين في كلية الطب في LAU ان الجامعة تقدم للطلاب الثانويين عيّنة منتقاة عن المستوى المتطور الذي بلغته الابحاث الطبية والعلمية في الجامعة اللبنانية الاميركية (LAU).
المشاركون في ورشة "الاكاديمية" اشادوا بأهمية ورشة العمل، وهذا النمط الجديد في التواصل ما بين المرحلة الثانوية والمرحلة الجامعية الامر الذي يعزز من وضعية التعليم ككل في لبنان ويضعه في مستوى افضل النظم التربوية في العالم.
بدوره، اوضح مساعد نائب الرئيس لشؤون التسجيل في لجامعة اللبنانية الاميركية (LAU)عبدو غيه، ان تعزيز العلاقة ما بين الجامعة والمدارس الثانوية يندرج ضمن استراتيجية التطوير المستدامة التي تنهض بها الجامعة. وتمنى ان ينقل الاساتذة ما اختبروه في "الاكاديمية" في كلية الطب الى طلابهم، وهذا إنجاز كبير في حد ذاته. وشدد غيه على أن كلية جيلبير وروز ماري شاغوري للطب في LAU ستعمل خلال الاشهر المقبلة على استقبال دورات جديدة من الاساتذة من المراحل المتوسطة والثانوية بهدف تدريبهم في "اكاديمية علم التشريح".
تبقى الاشارة الى أن حجم الدروس العملانية في المختبرات وانظمة المحاكاة تفوق كل ما عداها من جامعات عاملة في لبنان، وهذا انجاز اكاديمي يسجل للجامعة اللبنانية الاميركية (LAU) في حقل التربية في لبنان والشرق الاوسط.

مقالات مشابهة

توضيح لمكتب ماريو عون حول أعمدة الانارة على طريق الدامور دير القمر

حبشي: أكثر من 500 تلميذ في عرسال على لائحة الانتظار

شهيّب يكشف عدد التلاميذ المنتقلين من الخاصة إلى الرسمية

واشنطن تطرد دبلوماسيين كوبيين يعملان في الامم المتحدة بتهمة المساس بالأمن القومي

واشنطن توجه الاتهام لعضو في "حزب الله" بشن هجمات إرهابية

حبشي للـmtv: أكثر من ٥٠٠ تلميذ في عرسال على لائحة الانتظار