خلاف تركي أميركي حول المنطقة الآمنة في سوريا

Wednesday, September 11, 2019

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو أن جهود الولايات المتحدة لإقامة منطقة آمنة في شمال سوريا هي حتى الآن “شكلية” متهما واشنطن بالمماطلة.

وقال تشاوش أوغلو: “حصلت بعض الدوريات المشتركة، نعم، لكن الخطوات التي اتخذت بخلاف ذلك … شكلية فقط”.

وصرح المتحدث باسم الرئاسة التركية ابراهيم كالين أن اجراء دوريات مشتركة هو أمر “صائب ولكنه غير كاف”، مضيفا أن تركيا تحتاج إلى مواردها الخاصة وليس إلى الاستخبارات الأميركية لتأكيد أن منطقة ما آمنة.


وأضاف عقب اجتماع للحكومة: “لمتابعة التطورات على الأرض يجب أن يكون جنودنا وخبراؤنا في الميدان وعلينا أن نتأكد من أن ذلك يحدث بحسب مواردنا الخاصة”.

وحذر تشاوش أوغلو الولايات المتحدة من أي تأخير في إزالة المواقع الحدودية لوحدات حماية الشعب الكردية، مشيرا إلى أن بلاده هددت سابقا بأنها على استعداد لشن عمليات أحادية ضد الأكراد.

مقالات مشابهة

"ضباط الحراك الشعبي": غدا هو بداية التحرك والساحات تنتظركم

خاص- باسيل تابع فرنجية عدق محبوسة: خيّال في ميدان فارغ- بولا أسطيح

مجلسا ادارة الخلوي يضمان ١٠ اعضاء موزعين على مختلف الطوائف بما فيها الارمنية والدرزية (المركزية)

جعجع: فلتتحرك الحكومة في ملف الموقوفين والمخفيين في السجون السورية

عون تسلم طرحا لمشروع إنقاذي للخروج من الأزمتين الاقتصادية والمالية

فتح باب الترشيح إلى مركز شاغر في مجلس شورى الدولة