الراعي في كفرفالوس... "عتب على قدر المحبة"

Monday, September 9, 2019



استغربت اوساط في المؤسسة المارونية للانتشار ما جرى في كفرفالوس، خلال الجولة "الجزينية" التي قام بها البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، وتفقده مشروع كفرفالوس، حيث اقتصر تكريم البطريرك الراعي على ثلاثة أشخاص فقط لمساهمتهم في إعادة شراء أراضي كفرفالوس، وهم نائب رئيس اتحاد بلديات جزين رئيس بلدية لبعا فادي رومانوس ورجلا الاعمال شارل حنا وسمير عون، غافلاً عن باقي الاعضاء الاساسيين في عملية الشراء، علماً أنها تمت بمشاركة الرهبانية المارونية اللبنانية والمؤسسة المارونية للانتشار، وقد قلّد البطريرك الراعي هؤلاء الاشخاص وشاح قنوبين عربون شكر على دعمهم.

واستغربت الاوساط عدم دعوة الاعضاء، لا سيما أكبر المساهمين من بينهم في عملية اعادة الشراء، النائب نعمت افرام ابن كسروان، النائب السابق امل ابو زيد ابن جزين، رئيس المؤسسة المارونية للانتشار وابن جزين شارل حاج، ورئيس بلدية المكنونية جوزيف عون، والسيدة روز الشويري والمهندس المرحوم ميشال أبي نادر. واستغربت الاوساط سبب تجاهلهم متسائلة عما اذا كان متعمداً ام عن غير قصد؟

وكان الراعي جال في مشاريع كفرفالوس يرافقه مطران صيدا ودير القمر مارون العمار وعضو تكتل "لبنان القوي" النائب زياد أسود ورومانوس.

بعد مفاوضات دامت أشهراً عديدة، وبرعاية البطريركية المارونية، أنجزت الرهبانية اللبنانية المارونية والمؤسسة المارونية للانتشار، عملية شراء أكثر من مليون وستّمئة ألف متر مربع، من عقار مشروع كفرفالوس، في قضاء جزين، لتنتقل ملكيّة المجمّع الجامعي والطبي والتعليمي من ورثة الرئيس الشهيد رفيق الحريري، إلى الرهبانية وعدد من أعضاء مؤسسة الانتشار وبعض المتموّلين من أبناء جزين، وذلك تمهيداً لإعادة استكمال مشروع الجامعة والمدرسة والمستشفى، وإعادة الحياة لهذه المنطقة.

مقالات مشابهة

ابو فاعور: اقرينا المخطط التوجيهي للكسارات والمرامل

اللقيس: نحو استراتيجية جديدة ويدنا ممدودة للقطاع الخاص

حادث مروّع كاد يودي بحياته.. النقيب قزي ينجو من الموت بأعجوبة

خاص- هل يقرب جنبلاط بين الحريري وجعجع ؟

معلومات للـmtv: البخاري سلم الحريري دعوة للمشاركة في مؤتمر في المملكة اواخر تشرين الاول

باسيل: رفضنا سابقا توطين الفلسطينيين ونرفض مجددا توطين السوريين