مستشفى صيدا الحكومي: فتحنا تحقيقا في قضية الطفلة آية المصري

Saturday, September 7, 2019

أصدرت ادارة مستشفى صيدا الحكومي، بيانا "توضيحا لما أثير عن عدم استقبال المستشفى للطفلة آية المصري"، جاء فيه:

"تداولت بعض وسائل التواصل الاجتماعي خبرا مفاده أن مستشفى صيدا الحكومي رفض استقبال الطفلة آية أسامة المصري لأنها مكتومة القيد ففارقت الحياة. يهم ادارة مستشفى صيدا الحكومي أن توضح ما يلي:

- تأسف ادارة مستشفى صيدا الحكومي للحادث الأليم الذي أصاب الطفلة آية المصري، سائلين الله تعالى أن يتغمدها بواسع رحمته وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.

- ان المستشفى يتعاطى مع كل الحالات المرضية دون تمييز وبمعيار واحد هو المعيار الإنساني فقط لا غير.

- ان آية لم تدخل قسم الطوارىء وبالتالي لم يتم الكشف على حالتها، وانما أحضرها والداها وعمها إلى أحد الأقسام الادارية في المستشفى، وخرجوا وهي برفقتهم بعد دقائق قليلة، علما بأن قسم الطوارىء الرئيسي مغلق كليا منذ شهرين وهو قيد التأهيل والترميم وتم استبداله بقسم آخر مؤقت من الجهة الأخرى.

- فور تبلغها بالأمر فتحت ادارة المستشفى تحقيقا للوقوف على حقيقة ما جرى، وابلاغ وزارة الصحة بالنتائج ليبنى على الشيء مقتضاه".

مقالات مشابهة

نديم الجميّل: بعد ٣٨ سنة ما زال اسم بشير الجميّل يرعبهم!

كنعان: اي مفاوضات من دون المباشرة بالاصلاح هي هدر للوقت

أسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم

كارلوس غصن: أساعد كل من وقف بجانبي!

بعد 4 أشهر من المكابرة.. ترامب يضع الكمامة للمرة الاولى

فتور بين بعبدا وبكركي؟!