أميركا تهدد بمعاقبة أي جهة تزود الناقلة الإيرانية بالوقود

Friday, September 6, 2019

حذرت وزارة الخزانة الأميركية من أن أي جهة في العالم تساعد في تزويد سفن إيرانية مدرجة بالقائمة السوداء الأميركية بالوقود تخاطر بإدراجها هي نفسها في القائمة.

وكانت الوزارة أدرجت ناقلة النفط الإيرانية إدريان داريا، وهي محور مواجهة بين واشنطن وطهران، في القائمة يوم 30 أغسطس.

وحذرت واشنطن من أنها ستعتبر أي مساعدة تقدم للسفينة دعما لمنظمة إرهابية وبالتحديد الحرس الثوري الإيراني.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية أيضا إن أي نقل للنفط إلى سوريا من الناقلة "يدعم إرهاب" الرئيس السوري بشار الأسد.

وكانت قوة بريطانية احتجزت الناقلة التي كانت تحمل اسم غريس 1 قبالة سواحل جبل طارق في يوليو تموز للاشتباه في نقلها شحنة نفط إلى سوريا في انتهاك لعقوبات الاتحاد الأوروبي.

وقد أعلنت الولايات المتحدة، الأربعاء، فرض عقوبات على شبكة واسعة من الشركات والأفراد والسفن التابعة لإيران أو التي تتعاون معها، فيما خصصت واشنطن مكافأة مالية ضخمة لمن يبلغ عن أنشطة ميليشيات الحرس الثوري.

وفرضت العقوبات الأخيرة على شركات وأفراد وسفن يديريها الحرس الثوري الإيراني، وأنها زودت سوريا وميليشيات حزب الله وجهات أخرى، بنفط قيمته عشرات الملايين من الدولارات، في انتهاك للعقوبات الأميركية.
وقالت وزارة الخزانة الأميركية في بيان، إن من بين الأفراد المستهدفين وزيرا إيرانيا سابقا للنفط وابنه.

وأضافت أن الشركات المستهدفة تشمل شركة هندية تملك حصة في الناقلة الإيرانية "أدريان داريا" التي تجوب مياه البحر المتوسط منذ أن أفرجت سلطات جبل طارق عنها في يوليو الماضي.

مقالات مشابهة

الرئيس الإسرائيلي يتعهد بتفادي انتخابات تشريعية ثالثة

لجنة التربية اقرت مشروع القانون الرامي الى تنظيم مزاولة مهنة التمريض معدلا

حنكش ينسحب من لجنة البيئة: قلة احترام للشعب والنواب!

صفا: لمحاكمة عاجلة للعميل الفاخوري ولامتثال لبنان لاتفاقية مناهضة التعذيب

حنكش بعد انسحابه من لجنة البيئة: قلة الإحترام ليست للشعب فقط بل للنواب أيضًا

حركة الأمة: نحذر من محاولات تسهيل دخول العملاء إلى لبنان