المركز الطبي في AUB يدعو نساء لبنان إلى إتخاذ خياراتهن المستقلة بشأن صحتهن الجنسية

Thursday, September 5, 2019

استضاف المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت، اليوم جلسة تثقيفية تحت رعاية وزير الإعلام جمال الجراح، خُصصت لتسليط الضوء على مسائل لها علاقة بالصحة الجنسية والتي تكتسب أهمية حيوية بالنسبة للنساء في لبنان والمنطقة. الجلسة أُقيمت في مبنى مركز حليم وعايدة دانيال الأكاديمي والعلاجي في AUBMC، وترأسها الاختصاصي في الجراحة النسائية والتوليد والصحة الجنسية الدكتور فيصل القاق وحضرها وجوه إعلامية بارزة وعدد من المؤثرين الرقميين.
وزير الإعلام جمال الجراح وخلال كلمته اعتبر أنه خلال المرحلة الماضية، ربط الإعلام المرأة بالسلع والمنتجات التجارية الأمر الذي أثّر سلباً على مقاربة موضوع الصحة الجنسية. وقال:" هذا الأمر جعلنا نتأخر في عملية إستيعابنا ومفهومنا للصحة الجنسية خاصةً عند المرأة، التي تلعب أكثر من دور في المجتمع فهي الأم والزوجة والعاملة وبالتالي أي خلل في صحتها الجنسية وغير الجنسية له تأثير سلبي كبير على حياتها وعلى حياة زوجها وأولادها". وأضاف: "إنطلاقاً من هذا يجب تحويل أنظار الإعلام إلى مكان آخر بعيد عن ما اعتاد عليه في تعاطيه مع صورة المرأة، إلى مكان علمي يستند على الأبحاث والدراسات العلمية، للمساهمة في تشكيل حالة من الوعي ونشر ثقافة الصحة الجنسية في المجتمع وكيفية التعاطي مع هذا الموضوع ومقاربته وأن يستشعر خطره ومشاكله وبالتالي يتجاوز فكرة أن هذا الموضوع فقط للغرف المغلقة". وأكد الوزير الجراح جهوزية وزارة الإعلام ووسائل الإعلام التابعة للدولة للتعاون لنشر التوعية حول الصحة الجنسية.
الحفل الصباحي عُقد لمناسبة اليوم العالمي للصحة الجنسية، حيث كانت مناسبة للإعلان عن إنشاء برنامج الصحة الجنسية المتكامل للمرأة (WISH) الجديد في المركز الطبي للجامعة الأميركية في بيروت. فالنساء في لبنان أصبحن الآن أكثر إستعداداً من ذي قبل، للحديث عن مسائل حساسة تؤثر على صحتهن الجنسية والذهنية والإنجابية. في الواقع، تُشير الأبحاث إلى أن غالبية النساء (70% إلى 90%) يشعرن بالراحة لمناقشة مواضيع جنسية مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بهن ويحاولن الحصول على معلومات ومصادر إضافية منه. وكجزء من خدماته المتكاملة، يوفّر برنامج الصحة الجنسية المتكامل للمرأة (WISH) مساحة آمنة للنساء(وللرجال) لمعالجة مسائل ومشاكل الصحة الجنسية من خلال مجموعة كاملة من الخدمات مثل التثقيف والإرشاد ومروحة واسعة من العلاجات وإعادة التأهيل من الصدمات.
مدير برنامج الصحة الجنسية المتكامل للمرأة (WISH) الدكتور فيصل القاق قال لمناسبة إنعقاد الجلسة التثقيفية:" شهد العقد الماضي إهتماماً دولياً متزايداً بالحقوق الجنسية وبإرساء معايير جديدة تستند إلى قيم الكرامة والإحترام والخيارات التي تتم صياغتها لإنشاء مجتمع صحي جنسياً والمحافظة عليه، وعلى مستوى السياسات والتثقيف والخدمات. في لبنان، وبموازاة خطابنا هذا، نعمل وبوتيرة متواصلة على مشاريع وأنشطة متعلقة بالصحة الإنجابية والجنسية والتواجد على الساحة العالمية والتثقيف الصحي المدرسي حول التنوع الجنسي والصحة الإنجابية، بالإضافة إلى البحوث المتنامية حول الخدمات الجنسية والسلوك الجنسي". وأضاف،" تطورت إلى حدٍ كبير توقعات النساء من مقدمي الرعاية الصحية. معظم النساء حالياً يربطن بين المشاكل الجنسية والمشاكل الجسدية ويتوقعن من مقدم الرعاية الصحية أن يكون على دراية وجدير بالثقة فيما يتعلق بهذه المشاكل".
هذا ومن المقرر، بالإضافة إلى النشاط الذي أُقيم اليوم، أن يعمل برنامج الصحة الجنسية المتكامل للمرأة(WISH) في المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت الذي أنشأ حديثاً، على تسليط الضوء على الصحة الجنسية للمرأة على المستوى الوطني من خلال حملة توعوية شاملة. وستتضمن الحملة أنشطة في مناطق عدة لا سيما تلك التي تشهد تجمعات سكانية كبيرة على امتداد البلاد، إلى جانب خطة خاصة بوسائل الإعلام الإجتماعي لتشجيع المزيد من النساء(والرجال) للمشاركة في الحوار والسعي للحصول على موارد ملائمة.

مقالات مشابهة

توضيح لمكتب ماريو عون حول أعمدة الانارة على طريق الدامور دير القمر

حبشي: أكثر من 500 تلميذ في عرسال على لائحة الانتظار

شهيّب يكشف عدد التلاميذ المنتقلين من الخاصة إلى الرسمية

واشنطن تطرد دبلوماسيين كوبيين يعملان في الامم المتحدة بتهمة المساس بالأمن القومي

واشنطن توجه الاتهام لعضو في "حزب الله" بشن هجمات إرهابية

حبشي للـmtv: أكثر من ٥٠٠ تلميذ في عرسال على لائحة الانتظار