جديد مآسي الاغتراب: طبيب لبناني وُجد "مطعوناً" داخل شقته في باريس

Monday, September 2, 2019

عُثر على الطبيب اللبناني محمد كحيل مقتولاً بطعنة في الصدر في شقته في العاصمة الفرنسية باريس.

وبحسب ابن شقيقة كحيل، فان الشرطة عثرت على جثة محمود (56 عاماً) يوم السبت، مشيراً إلى أنّهم فقدوا الاتصال مع الضحية منذ يوم الخميس، قبل ان يتم خلع باب منزله من قبل الجيران والاصدقاء ليجدوه مقتولا، موضحا الا اثر لعملية سرقة ولا حتى للسكين الذي طعن فيه الضحية.

تجدر الاشارة الى أن كحيل الذي غادر لبنان إبان الحرب الأهلية، وتخصص في مجال جراحة الأطفال ، هو ابن منطقة البداوي – طرابلس، يعمل كطبيب في فرنسا منذ سنوات عديدة وهو يأتي إلى لبنان في زيارات متقطعة.

LBCI

مقالات مشابهة

عمرو الليثي يصف رامي عياش انه امتداد لزمن الفن الجميل

بنك عودة يوضح حقيقة توقف السحوبات بالدولار

عون لم يوقع الموازنة وجريصاتي يكشف السبب

مجذوب بحث مع خير في المشاريع المشتركة بين هيئة الاغاثة والوزارة

اجتماع للمجلس المركزي للمستقبل ... هذا ما بحثه

شقير التقى أصحاب مكاتب السياحة والسفر: للتعاون حتّى تخطي الأزمة