بعد بيان "العدل".. "الكلمة أونلاين" ترد!

Saturday, August 17, 2019

صدر عن المكتب الاعلامي في وزارة العدل بيانا توضيحيا، بيانا توضيحيا، تعقيبا على الخبر الذي أورده أحد المواقع الاخبارية الالكترونية اليوم، بعنوان "فضيحة مبنى مجلس شورى الدولة"، وجاء في البيان:

"ان هذا الخبر بكامل مضمونه قديم العهد ويتناول الفترة الزمنية التي تخللتها اعمال البناء والترميم واستحداث أقسام جديدة في المجلس، ما حتم انتقال اعضائه الى مقر موقت تم استئجاره في عهد الحكومة السابقة في محلة الباشورة العقارية وقد تم فسخ عقد الايجار بعد عودة المجلس الى مقره في قصر عدل بيروت اوائل العام الجاري، حيث تم افتتاحه في الخامس والعشرين من شباط الماضي في حضور وزيري العدل البرت سرحان والاشغال العامة والنقل يوسف فينيانوس وهيئات قضائية ورقابية وادارية.

كما يهم المكتب الاعلامي الاشارة الى ان تنفيذ الاشغال في كل قصور العدل يتم تحت اشراف ورقابة وزارة الاشغال العامة والنقل التي لا تألو جهدا في تنفيذ ما يعهد اليها في هذا السياق فاقتضى التصويب".

من جهته، رد موقع "الكلمة أونلاين" على رد وزارة العدل في بيان، جاء فيه:

"يهم موقع "الكلمة اونلاين" ان يؤكد ان بيان المكتب الاعلامي في وزارة العدل لم ينف المعلومات التي تضمنها المقال ولا التكاليف المذكورة بل أكدها عندما قال ان "مضمون المقال بكامله قديم العهد ويتناول الفترة الزمنية التي تخللتها اعمال البناء والترميم واستحداث أقسام جديدة في المجلس"، علماً ان المقال أشار بوضوح الى الفترة الزمنية للإيجار، وارتكز على كتب صادرة عن كل من مجلس الوزراء وإدارة الأبحاث والتوجيه.

للاطلاع على المقال الاساسي، اضغط على الرابط التالي:
http://alkalimaonline.com/newsdet.aspx?id=411894

مقالات مشابهة

عاصي الحلاني في أول تعليق بعد خروجه من المستشفى: إنني بخير... ألقاكم قريبا

حاصباني: حسابات "القوات" صائبة وهي هي قيام دولة القانون والمؤسسات وعسى ألا تحصل ممارسات مدمرة تحت شعار الإصلاح

وكالات: موقع إلكتروني لتتبع السفن يرصد ناقلة نفط تدعى "ساراك" (sarak) وتحمل العلم الإيراني، وهي تغادر السواحل السورية

إشكال فردي في عين الحلوة تخلله إطلاق نار...

قواعد ملكية كسرها الأمير هاري وزوجته.. تعرف عليها

صفقة "إس 400" تكتمل.. وعلاقات تركيا بـ"الناتو" على المحك