إغتيال "أبو جندل" يعيد التوتر إلى مخيم عين الحلوة

Wednesday, August 14, 2019

عاد الوضع الأمني في مخيم عين الحلوة الى الواجهة مع عملية اغتيال جديدة استهدفت هذه المرة احد كوادر عصبة الأنصار الفلسطيني محمد توفيق لطفي الملقب " ابو جندل " وذلك عندما اطلق عليه مسلح مجهول النار في محلة خط السكة في منطقة تعمير عين الحلوة شمال غرب المخيم ما ادى الى مقتله على الفور . حيث نقل إلى مستشفى النداء الانساني في المخيم.

وعلى الأثر شهدت بعض احياء المخيم اطلاق نار وحالة استنفار قصوى لعناصر عصبة الأنصار وبعض المجموعات الاسلامية المسلحة .

كما لوحظت حركة نزوح من حي الطوارئ مرورا بخط السكة وصولاً إلى حاجز ​الجيش​ تحسباً لأي تطور امني.

اشارة الى ان هذه العملية جاءت بعد اقل من اسبوعين على الأحداث الأمنية التي شهدها المخيم في اعقاب اغتيال الشاب حسين علاء الدين برصاص المطلوب البارز بلال عرقوب الذي قتل لاحقا في اشتباك مع قوة مشتركة من عصبة الأنصار والحركة الاسلامية المجاهدة في حي المنشية داخل المخيم .

مقالات مشابهة

حظك اليوم مع الأبراج

سعيد: الأمل في الثورة... لإستعادة الجميع

مراسل mtv من طرابلس: المبنى الذي انهارت إحدى غرفه عند الساعة الثانية فجراً مهدّد بالإنهيار كلياً

الاب د. نجيب بعقليني - الإنسان ينتهك حقوقه!

التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من النقاش بإتجاه أنطلياس وصولا الى الزلقا

مراسلة الـmtv: الجيش أوقف عدداً من الشبان في ثكنة صربا لقطعهم الطريق صباحاً في الزوق وقوى الأمن أوقفت فتاة بسراي جونية وحجزت سيارتها