الغارديان- لا أصدقاء سوى الجبال

Tuesday, August 13, 2019

نطالع في صحيفة (الغارديان) مقالاً عن الكاتب الكردي الإيراني بيهروز بوتشاني، الذي فاز مؤخراً بالجائزة الوطنية في أدب السيرة الذاتية والتي تبلغ قيمتها 25 ألف دولار، وهي الجائزة الثانية، التي لا يتمكن هذا الكاتب اللاجئ من استلامها بنفسه، فهو يدخل سنته السادسة من الإقامة في أحد مخيمات احتجاز المهاجرين التي تديرها أستراليا في جزيرة مانوس في بابوا غينيا الجديدة.

ويتحدث كتاب بوتشاني الذي يحمل عنوان "لا أصدقاء سوى الجبال" عن رحلته من أندونيسيا إلى أستراليا على ظهر مركب، وثم القبض عليه وسجنه في جزيرة مانوس من قبل السلطات الأسترالية، التي تواصل رفضها طلبه لدخول أراضيها.

وكان بوتشاني، الصحفي والناشط هرب من إيران عام 2013 خوفاً من تعرضه للملاحقة.

وفاز هذا الكتاب، كما تقول الصحيفة، بعدة جوائز أدبية أسترالية منها جائزة فيكتوريا الأدبية التي تبلغ قيمتها 125 ألف دولار، وهي الأعلى قيمة في البلاد.

واقتصر حضور بوتشاني حفل توزيع الجائزة على حديث عبر تطبيق واتس آب، وقال فيه "لا أريد أن أتحدث عن الأدب، ولكن أريد أن أقول إنني أعتقد أن المجتمع الأدبي كجزء من المجتمع المدني في أستراليا، هو جزء من مقاومتنا لهذا النظام، وأنا أثمن ذلك كثيراً، وأشكر كل من قدّر عملي".

ووجه انتقاداً لاذعاً للحكومة الاسترالية قائلاً "أظن أن التاريخ سيحكم على هذا الجيل، وسيحكم علينا في هذه الفترة المظلمة والصعبة من تاريخ أستراليا".

مقالات مشابهة

موسكو والرياض تبحثان مشروع إطلاق أقمار صناعية من السعودية

قاضي الامور المستعجلة في النبطية أصدر قرارا بإلزام بلدية أرنون بوقف رمي النفايات وحرقها وطمرها

جائزة نوبل للاقتصاد الى أميركيين وفرنسية أميركية عن أعمالهم حول الفقر

رفع العلم السوري فوق المباني الحكومية في القامشلي والحسكة

مسؤول كردي: التفاهم بين "قسد" والجيش السوري عسكري بحت

إرجاء جلسة دعوى عمارة ضد عليق ومواقع إخبارية الى 27 شباط