أمام عينيه ومسمعه.. جماهير سان جيرمان تسب نيمار

Monday, August 12, 2019



شنت جماهير نادي باريس سان جيرمان الفرنسي هجوما شرسا ضد لاعبها البرازيلي نيمار، أثناء تواجده في مدرجات ملعب حديقة الأمراء، إثر تمرده ورغبته في الرحيل خلال الميركاتو الصيفي الجاري.

وجاء هجوم جماهير النادي الباريسي خلال مباراة فريقهم ضد ضيفه "أوليمبيك نيم" في مستهل مشاركة الفريقين في الموسم الجديد من الدوري الفرنسي، والتي انتهت لمصلحة سان جيرمان بثلاثية نظيفة.

وهتفت الجماهير ورفعت لافتات تطالب برحيل نيمار، إضافة إلى لافتات تشبهه بـ"العاهرة"، جاء نصها:"نيمار صُفع على يد عاهرة، أمر لا يحدث سوى في ريمونتادا، هل تتذكرها؟".

وتشير الجماهير هنا إلى الفيديو المسرب من واقعة اتهام نيمار باغتصاب فتاة برازيلية، والتي ظهرت خلال المقطع وهي تصفعه.

أما الريمونتادا فهي المباراة الشهيرة بين برشلونة وباريس سان جيرمان في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا في مارس 2017، والتي خسر "البلوغرانا" ذهابها 4-0 ثم فاز في الإياب 6-1، حيث سجل نيمار الهدف الرابع وتحصل على ركلة جزاء الخامس وصنع السادس.

وكان نيمار قد استذكر الريمونتادا مؤخرا في لقاء صحفي مؤكدا أنها أفضل ذكريات مسيرته، ولكن بكلمات أخرى هنا، جماهير باريس تعتبر أنها قد صفعت على يد "عاهرة" في تلك الليلة.

يذكر أن نيمار كان قد انتقل إلى باريس سان جيرمان قادما من برشلونة في صيف 2017 مقابل 222 مليون يورو في أغلى صفقة في تاريخ الساحرة المستديرة.

وكان اللاعب البرازيلي البالغ 27 عاما قد أعرب في أكثر من مناسبة عن رغبته في الرحيل خارج أسوار حديقة الأمراء، في الوقت الذي ردت فيه الإدارة، بأنها ترحب بأي عرض مناسب للحصول على خدمات اللاعب، وسط تكهنات بإمكانية عودته لفريقه السابق برشلونة الإسباني أو الانتقال إلى ريال مدريد.

مقالات مشابهة

شاهدوا... أحلام توجه "تحية خاصة" في ختام "موسم الرياض"

جونسون يوقع قانون "بريكست"

وزيرة العمل: لست منتسبة إلى المردة وأمامنا تحديات كبيرة أبرزها الحد من البطالة

الطبش: لا خلاص للوطن الا بوضع حد لسياسة الإفلات من العقاب

"حماس" تجدد رفضها لـ"صفقة القرن"

اختفاء 3 فرنسيين وعراقي يعملون في منظمة غير حكومية