بسبب ديونه.. احتجاز رونالدينيو بالبرازيل

Saturday, August 3, 2019

منذ اعتزاله كرة القدم في 2015، عانى "ساحر" كرة القدم البرازيلي رونالدينيو، في إدارة أمواله التي جناها من كرة القدم، حتى وصل به الأمر للسجن.

وقالت صحيفة "إل فولها دي ساو باولو" إن السلطات البرازيلية استحوذت على 57 عقارا يمتلكها النجم البرازيلي.

وترتبت على رونالدينيو غرامات تجاوزت المليوني يورو بسبب مخالفته لقوانين الحفاظ على البيئة في تجارته، بالإضافة لديون متراكمة تصل قيمتها لـ1.8 مليون يورو.

وصادرت السلطات البرازيلية جوازي اللاعب، البرازيلي والإسباني، حتى لا يستطيع مغادرة البلاد قبل دفع المبالغ المترتبة عليه.

وطلب محامو رونالدينيو إعادة جواز السفر الإسباني لموكلهم، بحجة أن مصادرته "غير مبررة"، مضيفين أنهم مستعدون لرفع القضية للحكومة الإسبانية لإثبات أن السلطات البرازيلية "تصرفت بشكل غير قانوني".

مقالات مشابهة

هذه الفرق تأهلت إلى دور الـ32 بالدوري الأوروبي

موراي يلغي جولته الإعدادية في ميامي بسبب الإصابة

نيمار يطعن برشلونة بـ"تحرك قانوني" مفاجئ

كافاني يكشف مصيره مع سان جرمان

راكيتيتش يحسم موقفه من "الرحيل" عن برشلونة

رفض من نوادي الصدارة لاقتراحات اتحاد كرة القدم