آي- أمل جديد لمرضى الخرف

Friday, August 2, 2019

في صحيفة "آي" تقرير لكلايف كوكسون بعنوان "تكنولوجيا ذكية تساعد مرضى الخرف". ويقول الكاتب إن مجالا بحثيا ناشئا يسعى لتحسين الرعاية المقدمة لأعداد متزايدة من الأشخاص المصابين بالخرف، الذين يقدر عددهم بنحو 85 ألف شخص في بريطانيا و50 مليون شخص في العالم.

وتقول الصحيفة إنه في شهر يونيو/حزيران تم افتتاح مركز تبلغ تكلفته 20 مليون جنيه استرليني للتكنولوجيا والأبحاث الخاصة لبستنخدام تكنولوجيا "لايدر"، وهي التكنولوجيا الخاصة بإدراك المسافات والمساحات المختلفة التي يتم تطويرها للسيارات ذاتية القيادة، للمساعدة في رعاية المرضى المصابين بالخرف في المنزل.

ومن التقنيات الجديدة التي يتم بحثها تطبيق للهواتف الذكية يذكر المصابين بالخرف بكيفية القيام بالمهام اليومية الأساسية.

وقال ديفيد شارب، مدير المركز الجديد، إن نحو ما بين 85 في المئة و90 في المئة من مرضى الخرف يفضلون البقاء في منازلهم لأطول وقت ممكن قبل الانتقال إلى مركز للرعاية.

ويطور المركز أجهزة للاستشعار يتم تثبيتها على الجسم أو في المنزل لقياس المؤشرات الحيوية مثل النبض وضغط الدم ودرجة حرارة الجسم، كما أنها ستقدم معلومات عن نشاط المخ وانتظام النوم. وعادة ما يصاب مرضى الخرف باضطرابات في النوم، وستساعد أجهزة الاستشعار في الحد من الاضطرابات.

ويبحث المركز أيضا طرقا لتتبع الذاكرة والوظائف الإدراكية بتقنيات لا تعوق سير الحياة اليومية.

مقالات مشابهة

ايطاليا تحتجز سفينة مهاجرين عالقة قرب سواحلها

غارات "مجهولة" تستهدف مجددا مواقع للحشد الشعبي بالعراق

الجيش يوقف مطلوبين سوريّين في عرسال

آلاف المهاجرين السوريين يستعدون لمغادرة إسطنبول

التحكم المروري: قتيل نتيجة حادث صدم في محلة سقي في سير الضنية

تشكيل المجلس السيادي في السودان لقيادة المرحلة الإنتقالية