خاص- رأي سلبي للقوات من الموازنة... عقيص: موقفنا ليس موجها ضد الحريري

Tuesday, July 16, 2019

خاص- الكلمة أونلاين
ميراي خطار النداف

تنطلق غدا مناقشة مشروع موازنة العام 2019 في أروقة المجلس النيابي في سلسلة جلسات متتالية تنتهي يوم الخميس المقبل بدعوة من الرئيس نبيه بري.
الكتل النيابية ستكون موجودة في المجلس لإبداء رأيها في موازنة قد لا تكون خشبة الخلاص كما يجمع معظم النواب لأنها تخطت المهل القانونية المسموح بها الا أنها قد تكون دليلا ملموسا للمجتمع الدولي الذي ينتظر من لبنان المباشرة بالاصلاحات لاطلاق سراح "أموال سيدر المنتظرة".
تكتل الجمهورية القوية سيكون موجودا أيضا في المجلس النيابي غدا للمشاركة في مناقشة المشروع والتصويت عليه، وفي حديث الى موقع الكلمة أونلاين أكد عضو التكتل النائب جورج عقيص أن القوات ترى أن هناك العديد من البنود الاصلاحية الجيدة داخل مشروع موازنة العام 2019 الا أن التقييم العام لهذه الموازنة والتصويت عليها سيكون سلبيا، لأنها لا تلائم الوضع الاقتصادي الصعب الذي نمر به.
عقيص أشار الى أن الموازنة ستناقش بندا بندا داخل المجلس النيابي لذا من الضروري أن ندعم البنود الاصلاحية الجيدة ونصوت عليها لتأمين تمريرها واقرارها داخل مشروع الموازنة.
النائب عقيص أوضح أن البلاد تحتاج الى خطة اقتصادية ومالية واضحة والى موازنة اصلاحية وليس فقط تقشفية، لافتا الى أن هناك الكثير من الأمور الايجابية التي اقترحتها الحكومة ونحن لن نتخطى هذه الايجابية ولكننا لا نرى أن الموازنة الحالية تعبر عن العناوين التي نطرحها لذلك موقفنا منها سيكون سلبيا.
واذ أشار عقيص الى أن ما تنتقده القوات لا يقتصر فقط على البنود موجودة في الموازنة، انما ما تصرّ عليه هي البنود الاصلاحية التي غابت عنها، أكد أن موقف الحزب ليس شعبويا ولا يصب في اطار كسب مؤيدين في الشارع وقال سنستمر بدورنا الرقابي والتصويبي في الحكومة والمجلس النيابي.
وعن العلاقة مع الرئيس الحريري، قال عقيص لموقعنا إن رئيس الحكومة يعرف تمام المعرفة موقف القوات من مشروع الموازنة منذ أن كانت تناقش داخل مجلس الوزراء، خصوصا أن وزراء القوات قدموا مطالعاتهم واقترحاتهم حول البنود الاصلاحية التي يجب ان تضاف الى هذه الموازنة ولكن للأسف لم يؤخذ بها، لذا نتمنى من الرئيس الحريري ان يتفهم موقفنا غير الموجه ضده ولا ضد تيار المستقبل، مشددا على ضرورة ألا يؤثر موقف القوات من الموازنة على التحالف الاستراتيجي مع الرئيس الحريري.
عقيص ختم كلامه الى موقع الكلمة أونلاين بالقول، موقف القوات اللبنانية يدعم زخم الحديث عن موازنة اصلاحية في العام 2020 ويشكل ركيزة للانطلاق الى وضع كل هذه الامور الاصلاحية التي افتقدناها في ال 2019 لنضمن ان تكون موجودة في موازنة 2020، وأضاف من حقنا كفريق سياسي أن نعترض على قانون مهم جدا كمشروع الموازنة في ظرف مهم جدا كالذي تمر به البلاد حاليا.

في المواقف:
وكان رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع قد أعلن في حديث لصحيفة "النهار" أن بعض بنود الموازنة جيد ولكنها أقل مما هو مطلوب لإنقاذ الوضع الحالي. وقال: لسنا مع الموازنة ككل لكننا سنصوت على البنود الجيدة لأنه من دون تصويتنا تسقط. ورأى جعجع ان الموازنة "ليست بالقدر المطلوب لإنقاذ الوضع الاقتصادي، وسنعمل على تثبيت الايجابيات وتكريسها".

مقالات مشابهة

٦ أعضاء من بلدية وادي شحرور السفلى يقلبون الطاولة على رئيسها ويستقيلون

السيد متهجما على حبيش: ما قام به لا تشمله أي حصانة

مجموعة "انا مستقل" دخلت مبنى الضمان في صيدا مطالبة بتغطيات إضافية من الصندوق

متى ينتهي المنخفض الجوي؟

عون عرض مع كوبيتش نتائج مؤتمر مجموعة الدعم الدولية من اجل لبنان

مصادر مقرّبة من مصرف لبنان تنفي للـmtv بشكل قاطع ما يتم تداوله عن طرح تحويل الودائع بالدولار إلى ودائع بالليرة