انطلاق امتحانات البريفيه في صيدا ورئيس المنطقة التربوية يطمئن: كاميرات المراقبة للانضباط وعدم التشويش

Wednesday, June 12, 2019



انطلقت الامتحانات الرسمية للشهادة المتوسطة "البريفيه" في صيدا، ويتبارى نحو 7612 طالبا وطالبة على صعيد الجنوب من بينهم 2815 طالبا وطالبة في صيدا يتوزعون على 12 مركزا في المدينة، وبلغ عدد المراكز: 5 في الزهراني، 14 في صور ومركز واحد في جزين، فيما خصص مركز لذوي الاحتياجات الخاصة في صيدا وآخر في صور، تم تجهيزهما بالمستلزمات الخاصة.

وترافقت الأجواء المريحة مع انتشار للقوى الامنية داخل المراكز وعند مداخلها لتأمين السلامة العامة وحفظ الهدوء، فيما تجمع الاهالي عند مداخل المراكز بانتظار ابنائهم الذين يمتحنون هذه السنة تحت عدسات كاميرات المراقبة للمرة الاولى.

عباس
ولفت رئيس المنطقة التربوية باسم عباس قبيل جولته على المراكز والتي استهلها في مدرسة الإصلاح الرسمية في صيدا الى انه "وكما في كل عام تجري الامتحانات الرسمية بأجواء هادئة ومريحة وبكل شفافية والهدف الأساسي هو تأمين المناخ المريح للطالب، كي يمتحن بهدوء ودون اي تشويش وطبعا نشكر القوى الامنية على مواكبتها لهذه العملية من اجل تأمين السلامة العامة".

وعن القلق الذي احدثته مسألة تركيب كاميرات المراقبة في نفوس الطلاب وأهاليهم، طمأن عباس ان "ذلك لمصلحة الطلاب لضمان انضباط سير الامتحانات وعدم التشويش عليهم وتأمين أقصى اجواء الهدوء"، معتبرا ان "كاميرات المراقبة أصبحت موجودة في الأماكن العامة وحتى على الطرق فلمَ القلق".

وختم عباس شاكرا للقوى الامنية مواكبتها سير الامتحانات، متمنيا التوفيق لجميع الطلاب.

الوكالة الوطنية للاعلام

مقالات مشابهة

ظريف يكشف فحوى رسالة أرفقت بتأشيرة دخوله إلى أميركا

القوات الأفغانية تستعيد السيطرة على منطقة من قبضة طالبان

مقتل 5 جنود باقتحام "الشباب" قاعدة في الصومال

يونكر مقتنع بأن بريطانيا ستخرج من الاتحاد الأوروبي

تراجع جديد لشعبية ماكرون

5 إجراءات سهلة لإزالة الأكياس تحت العيون