ريفي: الإرهابي مبسوط جُند من حزب الله في عملية طرابلس ولهذا السبب كان حكمه مخففاً
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 12, 2019



أكد الوزير السابق اللواء ​أشرف ريفي​ أن الحادثة التي تعرّضت لها مدينة طرابلس هي حادثةً إرهابية من دون تردّد، ونحن رهاننا على الدولة، وكل الشيطنات لشعبنا وجمهورنا يقف خلفها ​حزب الله​ مستخدماً أدواته وأبواقه أمثال الوزير ​جبران باسيل​، والتيار الوطني الحر، واضعاً إياهم بالواجهة"، مشيرا الى ان "الارهابي عبد الرحمن مبسوط جند من حزب الله في عملية طرابلس ولهذا السبب كان حكمه مخففاً والتحقيقات كفيلة بإظهار من ساعد الإرهابي على تنفيذ عمليته، ومَن أخرجه من السجن، لقد خاب ظنّهم لأني لم أكن وزيراً للعدل حين تمّ إخراج مبسوط من السجن، إنّما حدث ذلك في الحكومة التي كان فيها يعقوب الصرّاف وزيراً للدفاع، و​سليم جريصاتي​ وزيراً للعدل، لكن من دون أن يعني هذا بأن جريصاتي قد تدخّل بالأمر".

وفي حديث صحافي أشار ريفي الى انه "في زمن ​الوصاية السورية​ كان السوري يتحكم ب​المحكمة العسكرية​، واليوم قوى الأمر الواقع المتمثّلة بحزب الله"، مطالبا بـ "العفو العام عن ​الموقوفين الإسلاميين​ باستثناء من قاتل الجيش ال​لبنان​ي، وهو مَن تجب محاكمته وإبقاءه في السجن"، معتبرا ان "السرطان الحقيقي في لبنان هو وجود سلاح غير شرعي. وهذا السلاح موجود اليوم مع حزب الله، ولو كان مع سواه لكان في الموقف نفسه، فليس من دولة في العالم فيها سلاحين"ولولا السلاح غير الشرعي لما وصل حزب الله الى وزارة".

وشدد ريفي على ان "الحريري هو الأقوى في الطائفة السنّية ولقد ربحتُ من المصالحة معه وأنا رجلٌ مبدئي، والموقع النيابي والوزاري بالنسبة لي تفصيلٌ"، مشيرا الى ان "وحدة الطائفة اليوم تساوي كل المواقع، فنحن اليوم نواجه واحدةً من أكبر العواصف في المنطقة. وأقول للحريري، أنت الأقوى في السنّة، ونحن إلى جانبك، ومن يعرض نفسه مكانك فإن كل ما يستطيع أن يقوم به هو أن يكون مثل حكومة غزة".

مقالات مشابهة

التحكم المروري: جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على الطريق الدولية القاع باتجاه الهرمل

التحكم المروري: جريح بحادث صدم محلة انطلياس مقابل مطرانية الموارنة

الحكومة العراقية تعلن السيطرة على الحريق الذي اندلع بالقرب من الشركة العامة لكبريت المشراق في الموصل

بالصورة - برقية لقوى الامن الداخلي توضح تسكير الطرقات غداً!

"التحكم المروري": اقفال الطريق على جسر الكولا بالاتجاهين بسبب الاشغال

فادي سعد: مقبلون على كارثة تهدد مجتمعنا

محمود عباس لبري: شكراً

مقتل أكثر من 50 شخصا في هجمات غربي إثيوبيا

ترامب: قادة إيران لا يأبهون بشعبهم