"الثنائي الشيعي": نرفض ان يكون الحريري مكسر عصا وشمّاعة لتصفية الحسابات
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 12, 2019



كان لافتاً للانتباه قراءة مصادر الثنائي الشيعي، لما يدور في الكواليس السياسية وأسباب فتح النار السياسية على الحريري من قبل شركائه في التسوية، والمقصود هنا بالوزير جبران باسيل، خصوصاً وأنها عزته إلى انه "يأتي كرد فعل استباقي أو تهديد مبطن لعدم ذهاب الحريري في لحظة ما إلى تسويق ترشيح رئيس تيّار "المردة" الوزير السابق سليمان فرنجية إلى الرئاسة الأولى.

واللافت أيضاً ان هذه المصادر، رغم انزعاجها من أداء حلفاء الرئيس سعد الحريري وخصومه، جزمت في تصريح لـ"اللواء" بأنها لا تقبل ان يكون الحريري مكسر عصا لأي طرف وشماعة لتصفية الحسابات بين القوى السياسية، مشددة على ان أي خلاف سياسي معه لا يعني ابداً بأننا نوافق على تقويض عمل الحكومة وتعطيلها او استهداف رئيسها".

الوكالة المركزية

مقالات مشابهة

ليسيه نهر إبراهيم تستضيف مؤتمر Les Saventuriers الأول

الحرس الثوري الإيراني: صواريخ إيران الباليستية دقيقة بدرجة يمكنها إصابة حاملات طائرات في البحر

الخازن عرض تاريخ العلاقة بين آل سعود والبطريركية المارونية مع البخاري

جعجع: لا ينقذ الوضع الا تدخلا من الرئيس عون

مجلس النواب التونسي يقر تعديلات قانونية تقصي مرشحين للرئاسة

كلودين عون : مشاركة النساء في النهوض الاقتصادي ضرورية للاقتصاد

من فاجأ جبران باسيل بعيد ميلاده، وما هي هديته؟

نتنياهو: نحن نجري اتصالات مع كثير من زعماء العالم العربي في السر والعلن

جعجع: لاعتماد آلية معينة في التعيينات، كما يحدث المجلس الدستوري ووزارة التنمية الإدارية