رئيس مولدوفا يكشف عن مخطط لاغتياله
شارك هذا الخبر

Tuesday, June 11, 2019

أعلن رئيس مولدوفا إيغور دودون أن هناك مخططا لاغتياله، واتهم أحد أبرز منافسيه السياسيين بالوقوف وراء هذا المخطط.

وقال دودون في تصريح لقناة "تي في 8" المحلية، الاثنين: "حسب معلوماتي، يعرضون مليون دولار مقابل تصفيتي"، مضيفا أنه "في حال حدث أي شيء لا سمح الله"، سيكون زعيم الحزب الديمقراطي المولدوفي فلاديمير بلاخوتنيوك و"حاشيته" مسؤولين عن ذلك.

وأضاف أنه لا يثق بهيئة الحراسة الحكومية، لأنها "تخضع لأمرة بلاخوتنيوك"، حسب قوله.

ويأتي ذلك على خلفية أزمة سياسية في مولدوفا، حيث اتفق الحزب الاشتراكي المؤيد لتعزيز العلاقات مع روسيا، والذي ينتمي إليه دودون، مع تحالف "أكوم" ("الآن") المؤيد للتكامل مع الاتحاد الأوروبي على تشكيل حكومة ائتلافية، والوقوف معا ضد الحزب الديمقراطي بقيادة بلاخوتنيوك الذي كان يسيطر على البرلمان والحكومة قبل الانتخابات الأخيرة.

وانتخبت زعيمة الحزب الاشتراكي زينايدا غريتشاني رئيسة للبرلمان والقيادية في تحالف "أكوم" مايا ساندو رئيسة للحكومة، لكن الحزب الديمقراطي تقدم بدعوى أمام المحكمة الدستورية، التي أصدرت قرارا ببطلان تشكيل الائتلاف والحكومة وسمح للقائم بأعمال رئيس الحكومة بافيل فيليب بحل البرلمان.

واعتبر الرئيس دودون هذه الخطوة محاولة للاستيلاء على السلطة في البلاد، فيما أعلنت روسيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول أخرى وبعض المنظمات الدولية عن تأييدها للحكومة الجديدة برئاسة ساندو والتي اتفقت القوى السياسية على تشكيلها.


تاس

مقالات مشابهة

منفذية الكورة في القومي: الكورة وأهلها يرفضون تجديد المهل للمقالع والكسارات

الحكومة الفنزويلية تتهم الولايات المتحدة وكولومبيا وتشيلي بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة

الحكومة الفنزويلية تعلن إحباط محاولة "انقلاب" شملت خطة لاغتيال الرئيس نيكولاس مادورو

الدفاع الروسية تؤكد تصديها لهجوم على قاعدة حميميم

متى تنحسر الكتل الهوائية الحارة؟

كوشنر: الباب لا يزال مفتوحا أمام الفلسطينيين

افيوني : مبروك اقرار اعفاء ابناء المتزوجة من غير لبناني من الحصول على إجازة عمل

واشطن شنت هجوما سيبرانيا على "كتائب حزب الله"

الجيش: زورقان حربييان تابعان للعدو خرقا المياه الإقليمية اللبنانية