السلطة الفلسطينية تستنكر تصريحات السفير الأميركي في القدس
شارك هذا الخبر

Sunday, June 9, 2019

استنكرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي تصريحات سفير الولايات المتحدة في اسرائيل ديفيد فريدمان وتحريضه المباشر ضد الشعب الفلسطيني، واصفة ما جاء على لسانه بالكذب والحقائق المشوهة بهدف تبرير جرائم إسرائيل.

وأضافت عشراوي: "تزوير فريدمان للحقائق وتبريره المسبق لضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية امتداد للنهج العدواني لهذه الادارة وما إلقاء اللوم على الفلسطينيين والادعاء بوجود أغلبية فلسطينية صامتة تؤيد سياسات الإدارة الأميركية الحالية الا محاولة بائسة لاستحضار الأوهام وتبرير الاجرام وهو مرفوض جملة وتفصيلا".

من جانبه، قال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية إبراهيم ملحم، إن تصريحات فريدمان الخارجة عن الشرعية الدولية، والمتماهية مع السياسات الإسرائيلية، تؤكد أنه سفيرٌ للاستيطان، ولمواصلة العدوان على الشعب الفلسطيني وحقوقه التي أقرتها الشرعية الدولية.

وأضاف ملحم أن تصريحات فريدمان تعكس حجم الارتهان الأميركي لنوازع الغطرسة، وشهوة التوسع الإسرائيلية، كما تعكس بالمقابل حجم الفضيحة للدولة العظمى التي ترهن سياستها الخارجية بأيدي مجموعة من أولئك الذين لم يبلغوا بعدُ سنَّ الرشد السياسي، من غلاة المتطرفين أمثال كوشنر وغرينبلانت وفريدمان- بحسب تعبيره.

وأشار ملحم إلى أن هؤلاء الذين باتوا يمارسون السياسة بخفةٍ هم أقرب للمهرجين ولاعبي السيرك المثيرين للرثاء والبكاء، تنال من هيبة الدولة العظمى أكثر مما تنال من رصيد الهواة من تجار العقارات والصفقات الطارئين على العمل السياسي.

مقالات مشابهة

التلفزيون الرسمي المصري: وفاة الرئيس السابق محمد مرسي في المحكمة

بالفيديو - كلمات مؤثرة لوالد ميشيل حجل.. وهذه أمنية والدتها

توقيف 3 فلسطينيين في صيدا شاركوا في اشتباكات مخيم المية ومية

طهران: سنرحب بأي تغيير في السياسة السعودية.. لبناء الثقة

هيئة الاساتذة في الاميركية: نطالب بتحقيق فوري وشفاف في الاعتداء على رولان نصور

أبو فاعور: الاستمرار في نهج الحماية بإدراج قرارات جديدة في الموازنة

الخليل: لوضع حد لتصرفات من يتعامل مع الوزارات كملكيات

بولتون: خطط إيران لتخصيب اليورانيوم "ابتزاز نووي" لابد من مواجهته بزيادة الضغوط الدولية

انطلاق الجلسة المسائية للجنة المال بمناقشة رسم ال٢٪ على البضاعة المستوردة بحضور وزير الاقتصاد ومشاركة ٤٥ نائبا